فواصل قرآنية في مناسك الحج - د. عبد الرحمن الشهري - (وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ)

فواصل قرآنية في مناسك الحج

د. عبد الرحمن الشهري

تفريغ الأخت الفاضلة دلال غازي جزاها الله خيرا حصريًا لموقع إسلاميات

مركز تفسير للدراسات القرآنية

حلقات إذاعية فسر فيها الشيخ عبد الرحمن الشهري الآيات المتعلقة بمناسك الحج وشعاره الأكبر وهو التوحيد.

قال تعالى: (وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ﴿١٢٧﴾ رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ ﴿١٢٨﴾ رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنْتَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ ﴿١٢٩﴾ البقرة)

يقولاللهسبحانه وتعالى لرسولهصلىاللهعليهوسلم:واذكرأيهاالنبيحينكانيرفعإبراهيموإسماعيلأسسالكعبةوهمايقولانفيخضوعوتذلل:ربناتقبلمناأعمالناومنهابناءهذاالبيتإنكأنتالسميعلأقوالناالعليمبنياتناوأعمالنا،فغايتهماعليهماالصلاةوالسلاممنالعمل:القبولورضى الربالكريم .

ثمدعوالأنفسهماوذريتهمافقالا ربناواجعلنامستسلمينلأمركخاضعينلكلا نشركمعكأحداواجعلمنذريتناأمةمستسلمةلكوعرِّفناعبادتككيفتكون .

ولماكانعملالعبديعتريهالتقصيرطلبامناللهالتجاوزفقالا:وتجاوزعنسيئاتناوتقصيرنافيطاعتكإنكأنتالتوابعلىمنتابمنعبادكالرحيمبهمربناوابعثفيهمرسولامنهممنذريةاسماعيلليكونارفعلدرجتهمايتلو عليهمآياتكالمنزلةويعلمهمالقرآنوالسنة،ويطهرهممنالشركوالرذائل،إنكأنتالعزيزفيذاتكالحكيمفيأفعالكوأحكامك .

وهمابهذاالدعاءيقررانوراثةالأمةالمسلمةلإمامةابراهيمعليهالسلامووراثتهاللبيتالحرام،فاستجاباللهسبحانهوتعالىلهمافبعثاللهمحمدصلىاللهعليهوسلمالذيرحماللهبهذريتهماخاصةوسائرالخلقعامة،ولهذاقالصلىاللهعليهوسلمفيالحديثالصحيح: "أنادعوةأبيابراهيمعليهالصلاةوالسلام".

 

http://www.tafsir.net/lesson/6772



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل