تغريدات تدبرية

تغريدات تدبرية - سورة المجادلة

(إنما النجوى من الشيطان ليحزن الذين آمنوا) الحزن القلبي من عمل الشيطان ليفسد على المسلم عبادته وعادته / عقيل الشمري

"إنما النجوى من الشيطان (ليحزن) الذين آمنوا وليس بضارهم شيئا إلا بإذن الله وعلى الله (فليتوكل) المؤمنون" اقهر حزنك بالتوكل فوض كل شؤونك لربك . / عبدالله بن بلقاسم

(إنما النجوى من الشيطان (ليحزن) الذين آمنوا وليس بضارهم شيئا إلا بإذن الله وعلى الله (فليتوكل) المؤمنون). لا شيء يذهب الأحزان مثل التوكل. / عبدالله بن بلقاسم

(إنما النجوى من الشيطان ليحزن الذين آمنوا)
يروم الشيطان إحزان المؤمن بأي طريق ، المهم أن يحزن المؤمن ، وإغاظته ب(لا تحزن إن الله معنا) ./
وليد العاصمي

"إنما النجوى من الشيطان ليحزن الذين آمنوا" 
قال ابن عثيمين في تفسيرها:كل شيء يجلب الهم والحزن والغم فإن الله يريد منا أن نتجنبه

قال الله عن الشيطان : (ليحزن الذين آمنوا) التحزين من جنود إبليس ؛ فطرد الحزن (إيمان)" / عقيل الشمري

﴿ ﻭَﻋَﻠَﻰ ﺍﻟﻠﻪِ ﻓَﻠْﻴَﺘَﻮَﻛَّﻞِ ﺍﻟﻤُﺆْﻣِﻨُﻮﻥ ﴾ ﺃﻟﻖِ ﺑِﺤِﻤْﻠِﻚ ﻛﻠﻪ ﻋﻠﻰ الله ﻭﺳِﺮْ ﻓﻲ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﺘﻮﻛﻞ ؛ ﺳﺘﺼﻞ ﺳﺎﻟﻤﺎً ﺑﺈﺫﻥ ﺍﻟﻠﻪ

أوصى الله إخوة الإيمان بقوله (فافسحوا يفسح الله لكم) إذا تآخت القلوب توسعت المجالس . لم تضق يوماً مجالس الأحباب
/ عقيل الشمري

ولو لم يأت فضيلة للتفسح إلا قوله { يفسح الله لكم} لكفى باعثا على المبادرة بالتفسح فضلا عن أنه أطلق جزاءه ولم يقيده ليعم ، كرما منه تعالى/
محمد الربيعة

إذا ضاق المجلس فافسح لأخيك بنفس طيبةتأمل التعبير بالفسح دون التوسع للدلالة على رحابة الصدر بذلك{ إذا قيل لكم تفسحوا في المجالس فافسحوا }/ 
محمد الربيعة

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل