وقفة مع آية

وقفة مع آية

(وَإِنْ خِفْتُمْ أَلاَّ تُقْسِطُواْ فِي الْيَتَامَى فَانكِحُواْ مَا طَابَ لَكُم مِّنَ النِّسَاء مَثْنَى وَثُلاثَ وَرُبَاعَ) [النساء : 3]

الآية ما جاءت دعوة لمن تزوج بواحدة أن يتزوج بمثنى وثلاث ورباع،

بل سيقت إلى تهذيب ما كان عليه المجتمع قبل الإسلام من الإكثار منهن فى غير عدل ولبيان الحد الأعلى الذى لا يحل تجاوزه .

وليست الآية أيضاً مسوقة لبيان حكم من خاف عدم الإقساط فى اليتامى دون غيره فإن الشرط لا مفهوم له بل هو نازل على وفق واقعة، وعلى ما كان غالباً وما كان كذلك لا مفهوم مخالفة له عند المحققين " .

(سبل الاستنباط - د. محمود توفيق - ص:464 )



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل