برنامج مثاني - 4 - (واسجد واقترب)

برنامج مثاني

رمضان 1436هـ

من إصدارت مركز تدبر

الحلقة 4- (واسجد واقترب)

د. عصام العويد

تفريغ موقع إسلاميات حصريًا

يسألني كثير من الشباب حين أحدثهم عن القرآن: ماذا يريد منا القرآن؟

إذا كنت تريد الجواب على هذا السؤال المهم فاعلم أن الله عز وجلّ أول ما أنزل من القرآن هو الجواب على هذا السؤال حينما قال سبحانه وتعالى (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ ﴿١﴾ خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ ﴿٢﴾)

أراد الله عز وجلّ أن تتعرف عليه هو سبحانه وتعالى أول مهم وأعظم مهم بل وأهم واجب تعيش من أجله وتموت من أجله هو أن تتعرف على الله جلّ في علاه، كيف تتعرف على الله؟ اقرأ سورة (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ) أراد الله أن يبين لك هذا الطريق حتى تسير إليه وتصل إلى جنته وتتجاوز الصراط الذي تحته جهنم قال لك سبحانه وتعالى (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ ﴿١﴾ خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ عَلَقٍ ﴿٢﴾ اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ ﴿٣﴾ الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ ﴿٤﴾) إن أردت أن تتعرف على الله فالله جعل لك سبيلين:

السبيل الأول الذي يدركه كل أحد هو أن تنظر في هذا الكون العظيم في سمائه في أرضه في ناسه في حيوانه في نباته في شجره، أليس الله في قصار السور ينبهك ويقول لك (فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ إِلَى طَعَامِهِ ﴿٢٤﴾ عبس) أليس الله يقول لك (فَلْيَنْظُرِ الْإِنْسَانُ مِمَّ خُلِقَ ﴿٥﴾ الطارق) أراد الله عز وجلّ ذلك منك أن تعي أن الله جعل له دلائل في كل الكون من حولك  تتعرف عليه وتتعرف على قوته وعلى رحمته وعلى علمه على جنته وناره

فإن عرفت ذلك قال لك سبحانه وتعالى وهو يبين لك كيف تعرف هل أنت عرفت الله أم لم تعرف الله قال لك في آخر سورة اقرأ سورة العلم قال لك الله (كَلَّا لَا تُطِعْهُ) لا تطع هذا الذي يريد أن يلهيك عن صراطه وعن عبادته (كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ ﴿١٩﴾) إن وجدت نفسك تحبّ السجود فأنت والله قد عرفت الرب الذي إليه تسجد.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل