مجالس المتدبرين في رمضان 1435هـ - الجزء 22

مجالس المتدبرين في رمضان 1435هـ

المجلس الثاني والعشرون
بعنوان: #تدبرالجزء_22 
مع فضيلة الشيخ عبد اللطيف التويجري @abuomar_twijri
جمع صفحة إسلاميات

في #تدبرالجزء_22 تقرأ: •دروس لأزواج النبيﷺ. •دروس للمسلمين في التسليم والرضا. •دروس في تنظيم شؤون الأسرة. •دروس في التوحيد والإيمان والشكر.
من الأهمية لنا بمكان حكّاما ومحكومين معرفة سنن الله الكونية لأنها ثابتة لا تتغير ! ( ولن تجد لسنّة الله تبديلاً )
{ونكتب ماقدموا وءاثارهم} تنقضي الآجال وتبقى الآثار فاجعل لك أثراً طيباً يرثك بعد موتك فلاينقطع به ذكرك
صوت المرأة ليس بعورة (وإذا سألتموهن متاعا فاسألوهن من وراء حجاب) وينهى عنه إذا كان فيه خضوع ولين (فلا تخضعن بالقول)
من أسباب الرزق طاعة الله ورسوله "ومن يقنت منكن لله ورسوله تعمل صالحاً نؤتها أجرها مرتين واعتدنا لها رزقا كريماً"
صاحب الحق قد يحتاج إلى منطق محايد .. "وإنا أو إياكم لعلى هدى أو في ضلال مبين * قل لا تُسألون عما أجرمنا ولا نُسأل عما تعملون"
﴿ فأعرضوا فأرسلنا ﴾ إذا أعرض العبد عن ربه.. ساق الله له بعض المصائب من حيث لا يحتسب.. وربما فجأة !
{فمنهم ظالم لنفسه} ظالم لنفسه إلا أنه ما زال من عبادالله الذين اصطفاهم! وهذا فضل من الله كبير فلا تقنطوا من رحمة الله
{أولم نعمركم مايتذكر فيه} بركة العمر لا تكون بطول سنينه وإنما بما حوته من طاعات وقربات فهاهي ليلة واحدة بألف شهر.
حرمة التبرج، وهي أن تتزين المرأة وتخرج بادية المحاسن* (وقرن في بيوتكن ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى)
الترف والكفر قرينان، وما أكثر ما يجمعان في القرآن {وما أرسلنا في قريةمن نذير إلا قال مترفوها إنا بما أرسلتم به كافرون}
﴿ فأعرَضوا فأرسلنا عليهـم سيلَ العَرِم﴾ كل بلدة أعرضت.. سيكون مصيرها مصير سبأ ..
استقرار هذا التسليم داخل ضميرك يكفل لك الحياة بأكملها.. {وما كان لمؤمن ولا مؤمنة إذا قضى الله ورسوله أمرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم}
الحجاب طهارة للقلب "فسألوهن من وراء حجاب ذلك أطهر لقلوبكم وقلوبهنّ"
{واذكروا الله ذكراً كثيرا.. {والذاكرين الله كثيراً. يأتي بالذِكر ويتبعه بالكثرة فكلما زاد في القلب زاده إيمانا ونورا
كن سليم الصدر رحيم القلب محبا لهداية الناس قِيلَ ادْخُلِ الْجَنَّةَ قَالَ يَا لَيْتَ قَوْمِي يَعْلَمُون)
(قل إنما أعظكم بواحدةٍ أن تقوموا لله مثنى وفرادى) من طرق معرفة الحق: إعتزال الناس والخلوة بالنفس تفكيرًا وتأملاً.
{{ و دع أذاهم }}{{ ءاذوا موسى }} إن آوذيت في الله فاعلم أنك لست الوحيد في طريق المعاناة فما سلم الأنبياء من الأذى
كان حالهم {إنا أطعنا سادتنا وكبرائنا} ويوم الحسرة والندامة يصبح قولهم {ياليتنا أطعنا الله واطعنا الرسولا}
{وجاء من أقصى المدينة رجل يسعى قال يا قوم اتبعوا المرسلين} الدعاة المخلصون لا يفترفي عزائمهم بُعد المسافات عن مهمتهم النبيلة
في دعوتك إلى الله لا تحسب للخلق حسابًا يعيق طريقك؛ لأنك بالله وفي الله: {الذين يبلغون رسالات الله ويخشونه ولا يخشون أحدا..}.
﴿ ليوفيهم أجورهم ويزيدهم من فضله﴾ دقق.. (من فضله) فوق الأجور التي يستحقونها... أخذت الثمن .. وزيادة..
أخيتي: حجابك سرّ جمالك فلا تفشي سرّه بتبرجك تأملي : (ولا تبرجن تبرج الجاهلية الأولى)
{يقولون يا ليتنا أطعنا الله وأطعنا الرسولا} لا تكن مثلهم! فأمنيتهم ضائعة، لا استجابة لها. إنما هي الحسرة.. الحسرة المؤلمة!!
التقوى هي ما يميز المرأة ويرفعها؛ وليست القرابة والنسب ولا غير ذلك.. "لستن كأحد من النساء إن اتقيتن"
أهمية إبراز القدوات في الاحتشام والعفة فقد بدأ الأمر لزوجات النبي ﷺ ثم بناته ثم نساء المؤمنين"قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين".
﴿وقليلٌ من عبادي الشكور﴾* هذه القلة ممدوحة فكن منها،، لأنك لن تجد أكثرهم شاكرين،، اللهم أعنا على ذكرك وشكرك …
{وحيل بينهم وبين ما يشتهون} اتق الله يا ابن آدم، لا يجتمع عليك خصلتان: سكرة الموت، وحسرة الفوت. [الحسن البصري]
"فاسألوهن من وراء حجاب" هذه من أشد الآيات على أهل التغريب والشهوات، ممن يريدون للمسلمين أن يميلوا ميلا عظيما.
﴿ قل ما سألتكم من أجر فهو لكم إن أجري إلّا على الله﴾ ؛ لا تنتظر ثناء الناس عليك في عملك فالأهم أن يتقبّله الله منك.
{وقالوا نحن أكثر أموالا وأولادا ومانحن بمعذبين} الترف مبعد عن الإذعان للحق والإنقياد له [المختصر]
﴿ إنما يَخشى اللهَ من عباده العلماء ﴾ قال مجاهد: العالِــم من خشيَ الله ﷻ ..
﴿ ولقد صَدَّقَ عليهم إبليسُ ظنَّه فاتبَعوه إلا فريقاً من المؤمنين ﴾ خيِّب ظنّ إبليس بطاعتك لله.. وكن من المؤمنين.
﴿ياأَيها الناس أنتم الفقراء إلى الله﴾؛أغنى البشر فقير عند الله فما ظنك إذا أراد الله أن يجعله حقّاً غنيّاً!
{وحيل بينهم وبين ما يشتهون} اتق الله يا ابن آدم، لا يجتمع عليك خصلتان: سكرة الموت، وحسرة الفوت. [الحسن البصري]
﴿ونكتب ما قدّموا وآثارهم﴾؛ العمل صالح لا يفنى وإن ذهب الجسد .. صدقة ، بِر ، دعاء.
{وقولوا قولا سديدا يصلح لكم أعمالكم} اللسان مفتاح الجوارح والألسن مغاريف القلوب والخواطر تسبق ذلك كله فافطن

سؤال المجلس: 
في هذا الجزء آية فيها دليل على أن تعلم أهل الفضل "الصنائع" لا ينقص من مناصبهم، بل ذلك زيادة في فضلهم وفضائلهم. اذكر الآية؟
الإجابة:
"وألنا له الحديد،، ان اعمل سابغات وقدر في السرد واعملوا صالحا"
 

 
 


التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل