مجالس المتدبرين - الجزء السابع والعشرون

مجالس تدبر القرآن - الجزء السابع والعشرون

من صفحة حلقة آفاق التدبر

مجلسنا التدبري حول الجزء السابع والعشرون

{ كَانُوا قَلِيلًا مِّنَ اللَّيْلِ مَا يَهْجَعُونَ} 
والغرض من الآية أنهم يكابدون العبادة في أوقات الراحة وسكون النفس ولا يستريحون من مشاق النهار إلا قليلا.
قال الحسن: كابدوا قيام الليل لا ينامون منه إلا قليلا.
وعن عبد اللّه بن رواحة: هجعوا قليلا ثم قاموا. 

روح المعاني (27/14).

〰〰〰

{ وَكَذَّبُوا وَاتَّبَعُوا أَهْوَاءَهُمْ ۚ وَكُلُّ أَمْرٍ مُّسْتَقِرٌّ} 
أي يستقر بكل عامل عمله فالخير مستقر بأهله في الجنة والشر مستقر بأهله في النار. القرطبي (20/75)

〰〰〰

{ إِنَّا كُنَّا مِن قَبْلُ نَدْعُوهُ ۖ إِنَّهُ هُوَ الْبَرُّ الرَّحِيمُ}
هل علمت الآن بِمَ تكون نجاتك ؟! 
إنه الدعاء ..

〰〰〰



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل