روائع البيان القرآني - الحرف القرآني – تكرار الميم في آية

روائع البيان القرآني

د. محمد داوود

إجابة على بعض الأسئلة

تفريغ موقع إسلاميات حصريًا

الحرف القرآني – تكرار الميم في آية

تعالوا إلى دعوة من الخالق العظيم خالق هذا الكون أن نتدبر كلمات الخالق سبحانه وتعالى كيما نقف على حقائق البيان القرآني وحقائق بديع لغة التنزيل. هذه الحلقة إنما هي إجابة لبعض الأسئلة التي ناقشني فيها طلبة أهل العلم تفاعلا مع هذا البرنامج (روائع البيان في القرآن الكريم) توفرت الأسئلة حول آية من القرآن الكريم وتحدثوا عن قاعدة من قواعد اللغة العربية الخاصة بأصوات اللغة. نسمع بتدبر هذه الآية: قال تعالى (قِيلَ يَا نُوحُ اهْبِطْ بِسَلَامٍ مِنَّا وَبَرَكَاتٍ عَلَيْكَ وَعَلَى أُمَمٍ مِمَّنْ مَعَكَ وَأُمَمٌ سَنُمَتِّعُهُمْ ثُمَّ يَمَسُّهُمْ مِنَّا عَذَابٌ أَلِيمٌ ﴿٤٨﴾ هود)

بعد الاستماع لهذه الآية نقف على الصوت القرآني في هذه الآية، ما الذي يلفت انتباه أي إنسان له صلة باللغة العربية؟ أن حرف الميم في كلمات وردت في هذه الآية تكرر ثماني مرات. حرف يتكرر ثماني مرات في اللغة العربية التي تقول في قواعدها الصوتية: "كراهية توالي الأمثال"، فما بالك بتوالي الحرف نفسه؟! ليس حرفًا قريبًا منه بل الحرف نفسه يتكرر ثماني مرات!. وحين عرضوا في مسألة النفور بين الأصوات المتشابهة وتكرار الأصوات نفسها فإن ذلك يؤدي إلى تنافر الكلمات وهذا ضد البلاغة في اللغة العربية استشهدوا بقول الشاعر الذي تكرر فيه كلمة (قرب وحرب) تكرر الحاء والراء والقاف مرات عديدة فقالوا إن في ذلك طعنا في بلاغة هذا البيت، فيه نفور، فيه ثقل، يقول:

وليس قُرْبَ قَبْرِ حَرْبٍ قَبْرُ

صعبٌ تكرار القاف والراء تكررت أربع مرات تمثل صعوبة!.

الميم في الآية تكرت ثماني مرات: (أمم ممن معك) (أمم) ميمان الميم الأول والميم الثانية، ثم التنوين ينقلب أثناء التلاوة إلى ميم فهذه ميم ثالثة ثم (ممن) فيها الميم الأولى رابعة والميم المشددة (ميمان) ثم الميم في الادغام (بين النون والميم في (معك) ثم الميم في (معك) هذه ثماني ميمات متوالية ولا يوجد ثقل، بل وبل هنا من أهم المهم، بل يوجد نغم، بل يوجد حسن في الصوت، ما السر؟ هذه الميم هي حرف من حروف العربية، كلمة (أمم) إنما هي كلمة من كلمات عربية، وكذلك (من) و(معك) كلمات عربية. كيف تتكرر الميم ثماني مرات ثم يكون هذا الحسن في هذا النظم الصوتي ولا يكون تنافر ولا يكون ثقل؟! هذا السؤال الذي طرح في النقاش. استمع للآية مرة ثانية من القرّاء لتعلم قدر هذا النغم وهذا الحسن في نطق هذه الميمات الثمانية المتوالية.

إذن القرآن في هذا السرّ المعجِز ما يستخدمه البشر فيكون منه التنافر والثقل في النطق والسمع يستخدمه القرآن على نحو فيه الحُسن وفيه الجمال وفيه العذوبة لأن القرآن قد أتى بنظم صوتي خاص. يعني تلاوة القرآن لا تكون كما يُقرأ الشعر ولا كما يُقرأ النثر لكن القرآن له تلاوته الخاصة التي تلقاها جبريل عليه السلام من ربّ العزِّة فتلقّاها سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم من أخيه جبريل ثم تلقّت الصحابة هذا القرآن عذبًا من فَمِ رسول الله صلى الله عليه وسلم بهذه التلاوة، بهذا النمط الصوتي. والذي يتلقى القرآن عن شيخ له سند يتصل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فإنه يستطيع أن يزعم أنه يحاكي نطق رسول الله صلى الله عليه وسلم للقرآن الذي تلقاه عن أخيه جبريل. التلاوة، الترتيل (وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا (4) الزمل) أمرنا أن نحافظ على هذا النمط الصوتي، لكن يبقى السؤال كيف؟.

الميم والنون لها وضع خاص في التلاوة (الغنة) ولذلك تلاوة القرآن لا يجوز أن تَقرأ بها النثر العادي أو الشعر العادي، هذه خاصة بهذا الكتاب، بهذا الكلام، لأن هذا النمط هو الذي هدانا الله إياه عن طريق سيدنا جبريل وحمله إلينا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليحقق هذا الإعجاز، نمط التلاوة، فكان هذا الإعجاز. ومن هنا يتبين لكل إنسان سرّ هذا النظم الصوتي الذي ينبغي أن نقف عنده بالتحليل. الوليد قديمًا قال وأقسم (إن له لحلاوة وإن عليه لطلاوة..) فوصف النتيجة للذي سمعه، لكن العلوم الحديثة الآن وهي تتحدث عن التلاوة وأنه بهذه التلاوة لا توجد فجوات صوتية، في هذه التلاوة والغنة والمد بهذا الاعتبار الذي جاء عن طريق رسول الله صلى الله عليه وسلم يتحقق هذا الحسن وهذا الجمال ولا يكون هناك ثقل، لا يكون تنافر إلى الحد الذي يصل أن تتكرر ثماني ميمات وراء بعضها (وعلى أمم ممن معك) ولا يكون ثقل بل مع الغنة والتلاوة يكون الحُسن ويكون الجمال فسبحان من هذا كلامه!!

القضية الصوتية في القرآن لها بيان علمي، القرآن بهذا الأداء يعبر عنه في العلوم الطبيعية أن طول الموجة له أثر، الموجة الطويلة، الموجة القصيرة، طول الموجة يؤثر في الصوت ولذلك دراسات العلماء في الطبيعة هي التي أثبتت ذلك وسنبينه في هذه الحلقة أو في حلقة تالية. ومن هنا لا غرابة أن تجد مريم جميلة الكاتبة الأميركية على جلالة قدرها التي كانت تحب الموسيقى، لها أذن موسيقية. كان هذا في سنة 1968 د. محمد يحيى كتب عن رحلتها من الكفر إلى الإيمان "مريم جميلة" وألف كتابًا بالعربية هو متاح لكل من يريد أن يقف على هذا البيان وهذه القصة. هذه الكاتبة الأميركية التي لا تعرف كلمة واحدة من كلمات العربية استمعت إلى الموسيقى العربية وكان من بينها شيء للمغنية العربية أم كلثوم فلفت انتباهها هذا النمط فذهبت بصحبة والدها حتى تشتري هذه الأسطوانات وهناك وهو يعرض عليها كان هناك حفل مسجل على اسطوانة لطفل مسلم له صوت نديّ، به البراءة وبه الروح وبه الجمال يقرأ القرآن، ألقت هذه الاسطوانات واستمعت لهذا الطفل وقالت: هذا نمط فيه روح، هذا نمط فيه سر الجاذبية، هذا نمط لا أملك أن أتركه. فأخذته واستمعت إليه وجعلت تسأل فدلوها على كبار القرآء الشيخ محمد رفعت، الشيخ عبد الباسط عبد الصمد، الشيخ الحصري، الشيخ المنشاوي رحم الله هؤلاء الأئمة الكبار عليهم سحائب الرحمة والرضوان، فاستمعت وقادها هذا الصوت القرآن دون أن تعرف كلمة بالعربية ودون أن تعلم المعنى لهذا الكلام الذي تسمعه قادها إلى أن تبحث، قادها في المنتهى إلى الإيمان. هذه عظمة! من كاتبة منذ نعومة أظفارها وهي متعلقة بالموسيقى ولها أذن موسيقية ومحبة للموسيقى ولما ساتمعت إلى الموسيقى العربية استحسنتها ورأت فيها نمطًا يختلف عن الموسيقى الغربية، هذا جمال وهذا إبداع! ثم استمعت إلى القرآن فقالت هذا نمط خاص فيه سر الجاذبية، فيه الروح، فيه هذا الحسن لا أملك أن أتركه! وتعلقت به وقادها إلى الإيمان. الصوت القرآني هو الذي قادها إلى الإيمان حين يؤدى بلحون القرآن كما تلقيناه عن مشايخنا عن أئمتنا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى جبريل عليه السلام، هذا السر العظيم الرباني الإلهي، العظمة التي لا تتناهى أودعها الله في القرآن كله في أصواته، في تلاوته، في كل شيء من جوانبه، سبحان من هذا كلامه! استمعت وهي لا تعلم كلمة من القرآن، استمعت وهي لا تعلم معنى من معاني هذه الكلمات مجرد الصوت وهذا الأداء الرباني قادها إلى الإيمان، سبحان من هذا كلامه!

وليس هذا فقط، أستاذنا د. محمد عبد الخالق عضيمة في كتابه الموسوعي "دراسات في أسلوب القرآن الكريم" يذكر في بداية أحد أقسامه أن الشيخ محمد رفعت عليه سحائب الرحمة كان يقرأ في الغرب وجاء ضابط كندي (هذه القصة موجودة في صفحة 8 أو 9 في هذا المجلد) استمع ضمن الجميع وهو يقرأ بهذه الروح الإيمانية فتأثر ولا يعلم العربية، ثم اقترب من الشيخ وسأله فعلم أن هذا الكلام الإلهي كلام مقدس فأعلن إسلامه. الصوت فقط! له إعجاز بطريقة التلاوة التي تلقاها وتلقتها الأمة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم عن أخيه جبريل. بعد ذلك عشت تجربة خاصة من عشرين عامًا وأنا في ولاية كاليفورنيا في منطقة ريفرسايد قريبة من لوس انجلوس بين لوس أنجلوس وبين سان فرنسيسكو وكانت أشرطة الشيخ صاحب الروح الوثابة الشيخ عبد الحميد كشك الذي كنت أسمعه وأنا طفل وشاب فيقوى الإيمان بسماعه ورغم أن الآية التي يذكرها أنا أحفظها، لا يضيف إلي علما لكن صوته بهذا الأداء يقوي إيماني يبعث فيّ الإيمان فالتقيت بالأخ صامد الأميركي أبا عن جد هو أميركي، فجلس معي وحصل محبة وجاء مصر استضفناه في معلمي القرآن ومسجد العمرانية ورفض أن يجلس في الفندق ليبتعد عن الفتنة وأراد أن يكسب حسنات فجلس في المسجد والتقى بالمشايخ وذهبنا وكان الشيخ كشك ممنوعا من الخطابة وكان عاكفا في بيته ببتأليف في تفسير القرآن. الأخ صامد استمع لخطبة للشيخ حيث قرأ آيات في الصلاة فانفعل الأخ صامد وبكى وحمّل هذا الصوت البشري بهذه الطاقة الرةحية بهذه الربانية وأسلم صامد الأميركي الذي جاء معي إلى مصر والتقاه كثير من الذين يسمعونني الآن في مسجد العمرانية في معهد القرآن الكريم والتقى بالمشايخ وجلس فترة طيبة معنا. إسلامه كان من خلال سماعه صوتًا يتلو القرآن فيه هذه الروح، فسبحان من هذا كلامه وهذا هديه وبيانه.

لذلك لا غرابة أن تجد هذا التكرار لحرف واحد ثماني مرات في آية واحدة ولا تجد تنافرًا ولا تجد ثقلًا وإنما تجد عذوبة وفصاحة لأنه القرآن. هذا ما يصنعه القرآن وهذا هو سر جاذبية الصوت القرآني وعظمته سبحان من هذا كلامه وسبحان من هذا هديه وبيانه. حينما يقترب الإنسان بأي درجة من الدرجات من هذا البيان فما من شك أنه سيفوز ويحظى بهذه الروح. فلنستمع لهذه الآية مرة أخرى أقول نستمع لأن الاستماع غير السماع، فالاستماع فيه قصد وتركيز وانتباه.

 

يا رب أين نحن من القرآن؟! يا رب ردّ الأمة إلى القرآن ردّا جميلًا لتقف على هذه الكنوز وعلى هذه العظمة ولتقف على الأسرار، ليس الأمة وحدها بل يا رب ردّ الناس جميعًا إلى هذا الكتاب إلى الحق إلى العدل إلى كتابك، سبحان من هذا كلامه وهذا هديه وبيانه وما يعقلها إلا العالمون وما يذكر إلا أولو الألباب.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل