الإعجاز البياني في القرآن -الإيجاز

الإعجاز البياني في القرآن -الإيجاز 

من برنامج سحر القرآن - د. طارق السويدان
تفريغ موقع إسلاميات حصريًا

لقد غير القرآن الكريم حياة الكثير من الناس بإعجازه ونحن نتحدث عن بعض أساليب الإعجاز البياني في القرآن.ومن ضمن أساليب الإعجاز هو الإيجاز وهو استخدام كلمات قليلة فيها معاني كثيرة أو استخدام كلمات مختصرة تحمل معاني مختلفة وهو ما يسمى جوامع الكلم.مثال على ذلك الآية القرآنية الآتية:
(فاصدع بما تؤمر) ثلاث كلمات اشتملت على الشرائع الدينية المختلفة التي أمر بها الرسول صلى الله عليه وسلم حلالها وحرامها. وفي هذه الآية بلاغة عظيمة "اصدع" فيها كسر أي اكسر الحواجز التي بينك وبين الناس وأبلغهم كل شيء,كل ما تؤمر به ليس من طاعات فقط بل من نواهي أيضا ًأي اكسر الحواجز كسرا .

وهناك آية فيها إعجاز في الوصف حيث يصف الله تعالى الخمر في الجنة فيقول: (لا يصدعون عنها ولا ينزفون)
كلمتان فيها كل ما تفعل الخمر بالإنسان .فالخمر يذهب عقل الإنسان وشيء آخر يحدث عندما يشرب الإنسان الخمر ويسكر يستيقظ في اليوم التالي وبه أذى شديد من رأسه "صداع" وهنا يصف الله تعالى الخمر في الجنة بأنه لا يذهب العقل لأنه لا يسكر كما إنه لا يسبب الصداع .

وفي آية أخرى يصف الله تعالى ما يأكله الأبرار في الجنة فيقول: (لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم) جمع الله تعالى في هذه الكلمات القليلة كل ما يأكل البشر من ثمار وكل ما تنبت الأرض تحت أرجلهم فبدل من أن يقول الثمار التي تنبت في الأشجار والنباتات التي تخرج من الأرض قال من فوقهم ومن تحت أرجلهم.

وكذلك هناك إيجاز في آيات التشريع فانظر إلى قول الله تعالى في الحديث عن حقوق المرأة: (ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال عليهن درجة) كلام يتضمن كل ما يجب على الرجال من التعامل مع النساء والعمل على راحتهن ومصالحهن كما تشمل وجوب طاعة المرأة لزوجها وصيانة بيته والإخلاص له وصيانة نفسها من الخيانة. 
وهذه قاعدة أن للمرأة حقوق مثل حقوق الرجل فأي أمور تمنع من المرأة في مجتمعاتنا الحالية يجب أن يكون عليها دليل فالأصل أن لها كل الحقوق ومن يريد أن يحرمها هذه الحقوق عليه أن يأتي بدليل وليس العكس.

والآية الآتية في التشريع في الحرب وفيها إيجاز أيضا ً: (وأما تخافن َمن قوم خيانة فانبذ إليهن على سواء) انبذ معناها بلغ وهذه الآية تتضمن أمور كثيرة ومعناها إن كان بينكم وبين قوم هدنه وعهد وخفتم منهم الخيانة وأردتم نقض العهد خوفا من أن يهجموا عليكم فبإمكانك أن تلغي العهد ولكن بشروط وهي أن تعلمهم بأنك قد نقضت العهد وانك سوف تحاربهم فلا يجوز أن تباغتهم بل يجب أن تخبرهم وتعطيهم الوقت الكافي ليكون الطرفين على سواء في الاستعداد.فأي إعجاز في التشريع في هذه الآية من يستطيع أن يأتي بكل هذه المعاني في كلمات قليلة وموجزة.
ومن أنواع الإعجاز البياني هي روعة الإيجاز التي تتحول إلى مثل. فالأمثال جاءت من كلام مختصر بليغ مثل: " وافق شن طبق , وإن الطيور على أشكالها تقع " وهذه الأمثال تستخدم حين نجد ناس طائعين يجلسون مع بعضهم البعض أو ناس مفسدين مع بعضهم فقد جاءت هذه الكلمات في مكان معين واستخدمناها كأمثال.
وقد جاء في القرآن الكريم كلمات قصيرة تحولت إلى أمثال.مثلا: .(ولا يحيق المكر السيء إلا بأهله)، (إنما بغيكم على أنفسكم) وهي إذا ظلم الإنسان يعود ظلمه على نفسه. (كل من عليها فان) (كل نفس ذائقة الموت) (لكل نبأ مستقر) (يا أسفاه على يوسف) حين يفقد الإنسان شيئا عزيزًا يستخدم هذه الآية، (ولا تنسى نصيبك من الدنيا) (تحسبهم جميعا وقلوبهم شتى) كأن تظن أن الغرب هم يد واحدة ضدنا ولكن قلوبهم شتى، ويقال على من ينام ولا يعمل (فضربنا على آذانهم سنين عددا) (يحسبون كل صيحة عليهم).



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل