مجالس المتدبرين - (رب زدني علما)

مجالس المتدبرين - 21

بعنوان: #زدني_علما 
مع الشيخ عبداللطيف التويجري @abuomar_twijri
(جمع صفحة إسلاميات)

• من قال أني بلغت العلم أكمله فهي بداية نقصه فلو كان هناك من يستغني عن الزيادة لكان نبياً ومع ذلك أمره الله بقوله: رب #زدني_علما
• أعظم اللذات! لذة العلم أعظم اللذات واللذة التي تبقى بعد الموت وتنفع في الآخرة: هي لذة العلم بالله والعمل له. [ابن تيمية]
• يتأتى بالعلم ما لا يتأتى بالقوة (قال الذي عنده علم من الكتاب أنا آتيك به قبل أن يرتد إليك طرفك) فكان أسرع من العفريت.
• العلم سياج من أمواج الفتن العاصفة التي تحيط بنا، فاسأل الله الزيادة من العلم النافع، وأن يبارك لك فيه.
• (وقل رب) فيه أهمية الدعاء والالتجاء، (زدني) حثٌّ على الهمة والتزود وأن العلم من الله، (علما) أول مقصود هو علم القران ثم العلوم الاخرى
• لن تتوحد أمة قط .. إذا دب في علمائها الحسد وحب الرئاسة .. (وآتيناهم بينات من الامر فما اختلفوا حتى جاءهم العلم بغياً بينهم)
• لا تعدلن عن القرآن وعلومه بشيء! جاء في تفسير البغوي عن قوله تعالى: {وقل رب #زدني_علما} يعني زدني علمًا بالقرآن ومعانيه.
• الأمة التي يعلو فيها أهل العلم والإيمان هي الأمة المؤهلة لقيادة البشرية إلى حياةٍ طيبة،
• (اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ) العلم مفتاح القراءة والتدبر في ملكوت الله.
• الأمة التي لا تعطي لأهل العلم في جميع المجالات التقدير والدرجات أمة مؤهلة للتبعية لا للقيادة، وللذلة لا للعزة.
• قال ابن القيم في فضل أُولي العلم والإيمان: "وهؤلاء هم خلاصة الوجود ولبُّه والمؤهلون للمراتب العالية "
• (وإنه لذوعلمٍ لِما علمناه) الله تعالى يثني على المؤمن إذا عَمِـل بما عَلِـم .
• (قال إنما أوتيته على علم عندي) لم ينسب فضل علمه لله فكان علمه وبالاً عليه.
• مبادرة قولية! جاء في سنن ابن ماجه عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال: (اللَّهمَّ انفَعني بما علَّمتَني، وعلِّمني ما ينفعُني، و#زدني_علما)
• مبادرة عملية! قال ابن عيينة: "ولم يزل صلى الله عليه وسلم في زيادة من العلم حتى توفاه الله".
• العلم النافع يزيل الغبش عند الفتن {وقال الذين أوتوا العلم ويلكم ثواب الله خير لمن آمن} ومن آثر العاجل على الآجل فليس بعالم.
• تكررت ( أوتوا العلم ) في القران تسع مرات، ومعظمها في الثناء على أهل العلم وعلى أقوالهم.
• (بل اتبع الذين ظلموا أهواءهم بغير علم ) العلم يمنع العقل من التبعية للأهواء واﻷفكار الضالة
• وردت كلمة (العلم) في القرآن أكثر من سبعمائة وخمسين مرة بتصريفاتها المختلفة، وكثرة ذكر الشيء تدل على الأهمية.
• لمَا كان القرآن أشرف العلوم، كان لفهم معانيه أوفى المفهوم؛ ﻻن شرف العلم بشرف المَعلوم - ابن الجوزي *
• (وقل رب #زدني_علما) لو ما نزل في شرف العلم وفضله إلا هذه الآية لكفت؛ كيف وقد نزل في فضله آيات كثيرات، فالله الله بالعلم وصحة القصد فيه.
• العلم شيء والتقوى شيء ثان والعقل شيء ثالث ومن النادر النادر اجتماعها في إنسان…
• لولا سلطان العلم, لما تجرأ الهدهد مع ضعفه على مخاطبة سليمان مع قوته بقوله: (أحطت بما لم تحط به).(ابن القيم)
• (وقال الذين أُتوا العلم والإيمان) تعلم من صنوف العلم ما يعزز إيمانك !
• روي عن ابن مسعود أنه كان إذا قرأ هذه الآية: {وقل رب #زدني_علما} قال: اللهم رب زدني علمًا وإيمانًا ويقينًا.
• ومن أعظم وسائل تحصيل العلم تقوى الله (وَاتَّقُواْ اللّهَ وَيُعَلِّمُكُمُ اللّهُ) فاتق الله يزدك الله علما. قال ابن تيمية: أكثر الفضلاء يطعنون في الدلالة؛لأنه لم يربط الفعل الثاني بالأول، ربط الجزاء بالشرط، فلم يقل: واتقوا الله يعلمكم
• (قال له موسى هل أتبعك) في هذه الآية دليل على أن المتعلم تبع للعالم وإن تفاوتت المراتب . ( القرطبي)
• قبلها (ولا تعجل بالقرآن) فيارعاك الله من عوامل التحصيل والطلب والإزدياد من العلم الصبر وعدم الإستعجال
• (ذلكما مما علمني ربي ) ( وقل ربي زدني علما ) لن تبحر بالعلم دون زاد ، فاطلبْ الزيادة من المتفضل المنان.
• (أولم يكن لهم آية أن يعلمه علماء بني إسرائيل) تدل على أن أهل العلم بهم يعرف الحق من الباطل. [ابن سعدي|المواهب الربانية ص85]
• سؤال المجلس: لماذا أمر الله عزوجل نبيه بالازدياد من العلم؟ المرجع تفسير ابن سعدي.
• الإجابة: قال ابن سعدي: لما كانت عجلته على تلقف الوحي تدل على محبته التامة للعلم وحرصه عليه أمره الله تعالى أن يسأله زيادة العلم فإن العلم خير.
• فإن العلم خير، وكثرة الخير مطلوبة، وهي من الله، والطريق إليها الاجتهاد، والشوق للعلم، وسؤال الله، والاستعانة به، والافتقار إليه.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل