مجالس التدبر - رمضان 1438هـ - الجزء 4

مجالس التدبر@tadabbor

رمضان 1438هـ

المجلس [٤] بعنوان: تدبر #الجزء_٤

ضيفنا : فضيلة الشيخ / عبداللطيف التويجري @abuomar_twijri

جمع التغريدات: حساب إسلاميات @Islamiyyat

 

تغريدات الضيف:

1.      {وما ظلمهم الله ولكن أنفسهم يظلمون} "نفسك أمانةٌ عندك، فلا تظلمها بالمعاصي فتُهلكَها، وارعها بتقوى الله؛ لتُسعدَها".

2.      {قل موتوا بغيظكم..} فلنُعدَّ لأعداء الله ورسوله من قوة اللسان مثلَ الذي ينبغي أن نُعدَّه من قوَّة السِّنان! قاله الألوسي.

3.      {وإن تصبروا وتتقوا لا يضركم كيدهم شيئًا} المؤمن حقًا لا يتنازل عن عقيدته مهما كانت التكاليف، ويستعين على مواجهة أعداءه بالعزيمة والصبر.

4.      {وأطيعوا الله والرسول لعلكم ترحمون} الرحمة منالٌ عزيز لا ينال إلا بطاعة الله ورسوله، وهيهاتَ أن ينالها مجتمع قائم على المحرمات!

5.      {إن يمسسكم قرح فقد مس القوم قرح مثله} إذا كان أهل الباطل ثابتين مع شدة ما يصيبهم أفيضعُف أهلُ الحق عند المحن وهم الموعودون بالنصر والتمكين؟!

6.      {الذين قالوا لإخوانهم وقعدوا لو أطاعونا ما قتلوا} ما كان المنافق ليمسحَ لك جرحًا، ولا ليواسيك في مصيبة، بل لا همَّ له إلا التجريح والتوبيخ!

7.      المتأمل في طبيعة العلاقة بين الرجل والمرأة في الإسلام يجد أنها علاقة تكاملية لا تنافسية كيف وأصلها من أصله: {وخلق منها زوجها}.

8.      {ولا تؤتوا السفهاء أموالكم} إذا كان هذا أمرًا بحفظ المال فحفظ العلم ممن يفسده ويضره أولى! كما يقوله الغزالي.

 

تغريدات المشاركين والتي أعيد تغريدها من قبل الضيف

1.      (والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس) من أشق مايحبس في النفس مع القدرةعلى الاقتصاص فالكاظم للغيظ والعافي عن الناس يحسن لنفسه وللناس

2.      في الركون إلى الكفار خسارة الدنيا واﻵخرة وأي صفقة أخسر من المسارعة فيمن الحال معهم (تحبونهم وﻻ يحبونكم)

3.      {وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله} القرآن وقاية وحماية = من الانتكاس والكفر

4.      (وَأَطِيعُوا اللَّهَ وَالرَّسُولَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ) من موجبات الرحمة طاعة الله ورسوله

5.      "فأثابكم غمًا بغمٍ.." لله ألطاف خفية ..قد يحزنك يومًا بأمر ليخفف عنك ماهو أعظم منه ..سبحانك ربنا مآأرحمك ..!

6.      (واذكروا نعمت الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا) تآلف القلوب نعمةيدركهامن ذاق ألم العداوات!

7.      قوله تعالى(ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون) حافظواعلى إسلامكم في حالة الصحة والسلامة لتموتوا عليه فمن عاش على شيء مات عليه ثم بعث عليه

8.      خير تزكية للنفوس الإقبال على كتاب الله وتعلمه وتدبر معانيه .... " يتلوا عليهم ءاياته ويزكيهم ويعلمهم"

9.      ياقاصد البيت الحرام استشعر هدايته وعظّم حرمته إذا أويت إليه. ﴿إن أول بيت وُضع للناس للذي ببكة مباركا وهدى للعالمين﴾

10.  ليس الخوف من ارتكاب الذنوب وإنما الخوف من عدم المسارعة الى التوبة ..! " ثم يتوبون من قريب فاؤلئك يتوب الله عليهم"

11.  وإن تصبروا وتتقوا لا يضركم كيدهم حينما تكالب الأعداء على الأمة فلا نجاة من شر الأشرار وكيد الفجار إلا با الصبر والتقوى

12.  ﴿لو كانوا عندنا ما ماتوا وما قتلوا ليجعل الله ذلك حسرة في قلوبهم﴾ كل من لم يسلم للقضاء والقدر فسيشرب من كأس الحسرة شاء أم أبى.

13.  (وعصيتم من بعد ما أراكم ما تحبون ) المعاصي سبب للهزيمة وتأخر النصر

14.  (أعدت للمتقين ...ولم يصروا على مافعلوا وهم يعلمون) من علامات التقوى عدم اصرار صاحبها على المعصية بل سرعان مايرجع ويتوب

15.  من أعظم أسباب الثبات التمسك بالوحيين كتاب الله وسنّة نبيه تدبر ﴿وكيف تكفرون وأنتم تتلى عليكم آيات الله وفيكم رسوله﴾؟

16.  التخلص من الذنوب والبراءة منهاهو بداية النصر والثبات فأكثروامن الإستغفار "ربنااغفرلنا ذنوبناواسرافنافي امرناوثبت أقدامنا"

17.  (فأثابكم غما بغم) في الأقدار والقضاء رحمة ولطف يصرف الله بها غموما أخرى لذلك كن ذا رضى وصبر

18.  معركة قائدها من البشر ومن الملائكة جِبْرِيل ومعه 5000 من الملائكة ومع ذلك {وما النصر الا من عند الله} التوكل التوكل

19.  (وأعتصمُوا بحبل الله جميعاً ) ليس هناك اوثق من حبل الله فاستمسك به لتنجو .

20.  { يوم تبيض وجوه وتسود وجوه } تفقد أعمالك وحاسب نفسك اليوم قبل ان يفضحك السواد غدا .

21.  ( وَلَا تَفَرَّقُوا۟) الائتلاف مع الإختلاف في وجهات النظر مطلب مهم أثناء الحوار.

22.  ﴿ولم يصروا على ما فعلوا﴾ ليس العيب ان تذنب ولكن العيب أن تصر على ذنبك وتكابر وتحرم نفسك من مغفرة الله وجنته .

23.  تنفَّس الصبح برئة الجِدّ والعمل لتنال بركته بإذن الله. تدبّر: ﴿وَإِذ غَدَوتَ مِن أَهلِكَ﴾

24.  (وَمَنْ يَعْتَصِمْ بِاللَّهِ) شرطٌ (فَقَدْ هُدِيَ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ) جزاءٌ فحقّق الشرط وارقُب الجزاء

25.  "ليس لك من الأمر شيء" في الآية دليل على أن اختيار الله غالب على إختيار العبد وأن العبد قد يختار شيء وتكون المصلحة والخيرة في غيره

26.  بعدما بيّن الله أحكام المواريث قال { تلك حدود الله } ففيه التحذير من التهاون في قسمة المواريث لأنها عهد الله لعباده .

27.  ﴿ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات ﴾ تفرق الأمة واختلاف عقائدها فيه مشابهة لأهل الكتاب .

28.  {والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله} المتقي:ضعفت نفسه فوقع بالمعصية ثم تذكر ربه وخاف من غضبه

29.  (ولو أنهم فعلوا ما يوعظون به لكان خيرا لهم وأشد تثبيتا) فعل الطاعات من أسباب الثبات

30.  (ربناماخلقت هذا باطلا سبحانك فقناعذاب النار) “أعظم ما يورثه التفكرفي الفلكيات العلم بالله، والنجاة من النارمن أعظم مطالب العقلاء

31.  "فمن زحزح عن النار ...." من لم يزحزح عن النار ، ويدخل الجنة، فإنه لم يفز، بل قد شقي الشقاء الأبدي

32.  ﴿ والله يحب المحسنين ﴾ الإحسان في العبادة الإحسان في المعاملة

33.  {وتلك الأيام نداولها بين الناس} دوام الحال في الدنيا من المحال فإن أضحكت صاحبها اليوم أبكته غدا فلا تغتر بها

34.  (وما النصرإلا من عند الله) الأسباب التي معكم فيها طمأنينة لقلوبكم؛وأما النصر الحقيقي فهو بمشيئة الله ينصر من يشاء وله الأمر

35.  ( ذكروا الله*فاستغفروا لذنوبهم*( ليست العبرة بالذنوب ! وإنما العبرة ، بحال القلوب بعد الذنوب ..

36.  ( وَٱعْتَصِمُوا۟ بِحَبْلِ ٱللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا۟ ) جَاء التأكيد بلفظ (جميعا) لأن الخلاف والفرقة شر .

 

تغريدات المشاركين التي لم يعاد تغريدها

1.      المصطفى صلى الله عليه وسلم يقال له (ليس لك من اﻷمر شيء)!! أفيطمع عاقل فيمن دونه؟ أو يتعلق مسلم بأحد دون الله تعالى؟!

2.      (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا .. الصبر على الحق ، ومغالبة المكذبين به ، والجهاد في سبيله هو سبيل الفلاح

3.      (لَا يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي الْبِلَادِ) https://pbs.twimg.com/media/DBBgiN5W0AEVGjy.jpg

4.      جرّب أن تقرأها وأنت تنظر في ملك الله في سماواته وأرضه ... وتستحضر أن رسولنا الكريم عليه السلام كان يفعل هذا .. https://pbs.twimg.com/media/DBBf6GGXsAAxcU2.jpg

5.      كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ... وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ ...لَتُبْلَوُنَّ. https://pbs.twimg.com/media/DBBfQN_W0AEK8Er.jpg

6.      (وَلَقَدْ عَفَا عَنْكُمْ ) من دلائل فضل الصحابة أن الله يعقّب بالمغفرة بعد ذكر خطئهم .ثم تجد من يكفرهم ويقدح فيهم !!

7.      (وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَل أحياء . من يوميات الانتفاضة.. همها أن يكون في سبيل الله https://pbs.twimg.com/media/DBBd5FPXUAAmSLZ.jpg

8.      (إن ينصركم الله فلا غالب لكم وإن يخذلكم فمن ذا الذي ينصركم من بعده ) من كان الله معه فمن عليه ؟؟ ومن كان عليه فمن معه ؟

9.      وصف الله غزوة أحد وصفًا دقيقا ....... دروس من غزوة أحد .. عبد الله علي محمد العبدلي http://tafsir.net 

10.  ( أم حسبتم أن تدخلوا الجنة ولما يعلم الله الذين جاهدوا منكم ويعلم .. لا تُنال الجنة إلا على جسر المتاعب والمشاق والصبر على البلاء

11.  (وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء) https://pbs.twimg.com/media/DBBZoYCW0AEgnCA.jpg

12.  هذا وهم خير أصحاب لخير نبي ، فلا تغرنا أنفسنا ببعض أعمال نحسبها صالحة . https://pbs.twimg.com/media/DBBYnLIXkAEHdSO.jpg

13.  (وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات .. الترغيب في المسارعة إلى عمل الصالحات اغتناماً للأوقات ومبادرة للطاعات قبل فواتها

14.  أيليق بنا ونحن الذين أعزنا الله بالإسلام أن نُبقي قبلتنا الأولى يتحكم فيها مَن هذه صفاتهم ؟ https://pbs.twimg.com/media/DBBWwsIXsAAKAqX.jpg

15.  (واعتصموا بحبل الله جميعاً) الاعتصام بالكتاب والسنة والاستمساك بهديهما أعظم وسيلة للثبات على الحق , والعصمة من الضلال .

16.  مكة او بكة اول بيت للاسلام وهو قبلة المسلمين لتادية شرايع الخالق عز وجل

17.  اليهود و النصارى تريد للمسلمين الميل و الزيغ منذ سنوات فتدخل عليهم "الشبهات" لتشككهم في دينهم ..فلا مشورة منهم ولا رأي ولا نصيحة

18.  مجيء النهي عن الربا بين آيات غزوة أُحد ليشعر بشمول الإسلام في شرائعه وترابطها بحيث يشير إلى بعضها في وسط الحديث عن بعض.

19.  (لقد منَّ الله على المؤمنين إذ بعث فيهم رسولًا من أنفسهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم..) اللهم لك الحمد على هذه النعمةالعظيمة

20.  (إن أول بيت) (أول:المسلمين،العابدين ...) للشريعة عناية باﻷولية وفي هذا حض على المبادرة والمسارعة للظفر بفضيلة التقدم وسن الحسنات.

 

21.  لَنْ يَضُرُّوكم إِلَّا أَذًى وَإِنْ يُقَاتِلُوكُم يُولوكمُ الْأَدْبَارَ ... |أذىً لمسامعكم فقط من ألفاظ الكفر و الشرك



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل