آيات وتعليقات في الصبر - ابن القيم

آيات وتعليقات في الصبر - ابن القيم

بسم الله الرحمن الرحيم

فهذه آيات في " الصبر " مع تعليقات لطيفة لابن القيم رحمه الله من كتابه " عدّة الصابرين "

نسأل الله أن ينفع بها، وأن يجعلنا وإياكم من عباده الصابرين


١- ‏جعل الله سبحانه الإمامة في الدين منوطة بالصبر واليقين:  ‏( وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لمّا صبروا وكانوا بئآياتنا يوقنون ).

٢- ‏وأخبر أن الصبر خيرٌ لأهله مؤكداً باليمين:
‏ ( ولئن صبرتم لهو خيرٌ للصابرين ).

٣- ‏وأخبر أنّ مع الصبر والتقوى لا يضر كيد العدو ولو كان ذا تسليط: ( وإن تصبروا وتتقوا لا يضركم كيدهم شيئا ).

٤- ‏وأخبر عن نبيّه يوسف الصدّيق أنّ صبره وتقواه وصّلاه إلى محل العزّ والتمكين: ( إنّه من يتّق ويصبر فإنّ الله لا يُضيع أجر المحسنين ).

٥- ‏وعلَّق الفلاح بالصبر والتقوى: ( يا أيها الذين ءامنوا اصبروا وصابروا ورابطوا واتقوا الله لعلكم تفلحون ).

٦- ‏وأخبر عن محبّته لأهله وفي ذلك أعظم ترغيب:
( والله يحب الصابرين ).

٧- ‏وأوصى عباده بالاستعانة بالصبر والصلاة على نوائب الدنيا والدين: ( واستعينوا بالصبر والصلاة ' وإنها لكبيرة إلا على الخاشعين ).

٨- ‏وأخبر أنّ الصبر والمغفرة من العزائم التي تجارة أربابها لا تبور ( ولمن صبر وغفر إنّ ذلك لمن عزم الأمور ).

٩- ‏وأمر رسوله بالصبر لحكمه،( واصبر لحكم ربّك فإنك بأعيننا ) وأخبر أنّ صبره إنما هو به ( واصبرك وما صبرك إلا بالله ).

‏والصبر (آخيّة) المؤمن التي يجول ثم يرجع إليها وساق إيمانه الذي لا اعتماد له إلا عليها، فلا إيمان لمن لا صبر له، وإن كان فإيمان قليل في غاية ‏الضعف، وصاحبه ممن يعبد الله على حرف، فإن أصابه خير اطمأن به وإن أصابته فتنة انقلب على وجهه خسر الدنيا والآخرة، ‏فخير عيش أدركه السعداء بصبرهم وترقّوا إلى أعلى المنازل بشكرهم، فساروا بين جناحي الصبر والشكر إلى جنات النعيم، وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء.

انتهى.

( ١ ) الآخيّة: العروة التي تشد إليها الدابّة

جمعها : عبدالله الزوبعي
بتاريخ : ١٩/ ١١/ ١٤٣٧ هجري



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل