قرآنيات - (ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى) - د. صلاح الخالدي

قرآنيات -  د. صلاح الخالدي 

(ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى)

القرآن كتاب حياة ...وكتاب سعادة ..وكتاب شفاء ..

وهو علاج للشقاء ..والإحباط ..والاكتئاب..

لنقف لحظة تحت ظلال قوله تعالى : ( طه * ما أنزلنا عليك القرآن لتشقى * إلا تذكرة لمن يخشى )..( طه : 1_٣)

الخطاب في الآيات من الله للرسول صلى الله عليه وسلم ....

لكنه ليس خاصا به ...وإنما هو عام ..يشمل كل مسلم صالح ..يتعامل مع القرآن ..ويحيا به ..ذكرا كان أم أنثى ..

والحقيقة القرآنية التي تقررها الآيات :

لا يمكن لمن يحيا بالقرآن ..ويعيش ويتحرك معه من أن يكون شقيا ..أو بائسا ..أو محبطا ..أو محطما ...لأن القرآن علاج رباني لهذه الأمراض والعقد النفسية ...هذه الأمراض لا تصيب إلا البعيدين عن القرآن !!

يا أحبابنا وأعزاءنا من أهل القرآن : لايشقى من يعيش ويحيا بالقرآن ..لأن القرآن يشفي من الشقاء ..

القرآن يمنحكم السعادة ..والفرح ..والسرور ..والرضا ..والحياة ...

لاحظوا هذه الآثار النفسية والحياتية لحياتكم مع القرآن ..واشكروا الله على هذه النعمة الغامرة ...



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل