دورة الاستعداد لرمضان - (إني ذاهب إلى ربي) - العوج في الحياة

وقفات من دورة الاستعداد لرمضان 1437هـ

الشيخ محمد حسن يعقوب

تفريغ سمر الأرناؤوط (بتصرف)

العوج في الحياة

مضينا مع توتر القلب شوقًا إلى الرب ثم التوبة وأشرنا إلى ثلاثة أنواع من التوبة يحتاجها كل مغرور يرى عمله أن يتوب من رؤية نفسه ورؤية العمل ثم أن يتوب من الاستهانة بالعيوب والنقائص ثم التوبة من تضييع الوقت.

وهنا تبرز آفة من يتوب ويعود لكي لا يعود على أيّ أصل يتوب؟ على ثلاثة أصول:

·         على أن لا يعود إلى ما منه تاب

·         أن لا يراعي غير من إليه أناب

·         أن يحفظ سرّه عن ملاحظة ما منه تاب.

حتى تثبت على التوبة أولًا لا تعود إلى ما منه تبت.

شروط التوبة ثمانية: الإقلاع، الندم، العزم، ردّ المظالم، الإيمان، العمل الصالح،

  • الأصل العزم على عدم العودة، الإقلاع عن الذنب يترتب عليه الندم فلو لم يقلع لا يكون نادمًا ولو لم يعزم على عدم العودة لا يكون نادمًا، الاقلاع والندم والعزم متلازمين. شرط التوبة على أن لا تعود ولو تقطعت إربًا إربًا، لا ترجع للذنب مهما يكن.
  • لا يراعي غير من إليه أناب: تبت إلى الله وأنبت إلى الله فلا أراعي غيره. لا أراعي وجاهتي في المجتمع، ولا أراعي صورتي عند غيري، أو مستقبلي الوظيفي. إذا تبت فلا تراعي غير من تبت إليه، رعاية وجه الله، كل نظرك لله رب العالمين لا ترى في الدنيا غير طلب رضاه لا تلتفت يمينًا ولا يسارا. فمن أسباب العوج حب الدنيا والنساء يقول ابن تيمية: عشق الصور ولو كان في المُباح لزوجة أو أمة يخدش التوحيد. لأنه من تعلّق القلب بغير الله فليكن الحب للزوجة في الله فإذا جرّتك إلى معصية تبغضها في الله لأنه لو تعلق قلبك بها أو بولد أو بوظيفة أو أيّ تعلق يخدش التوحيد فلا تراعي إلا من تبت إليه والباقي كل: ألا وإن كل ما كان من أمر الجاهلية فتحت قدميّ هاتين موضوع.
  • يحفظ سرّه عن ملاحظة ما منه تاب بعدم الالتفات إليه لأنه من عِلل التوبة التفات القلب إلى الذنب الفينة بعد الفينة وتذكر حلازة مواقعته فربما تنفّس وربما هاج هائجه. احفظ قلبك وخاطرك وسرّك وعقله وضميره فلا تلتفت إلى الذنب الذي تبت منه لأنه قد يضيّع التوبة.

كيف يثبت التائب على توبته؟

يثبت بثلاثة أمور: بتتبع القربات وذوق حلاوة القرب وحذر الغدر خوف نار منارة الطرد

الشيطان والنفس والدنيا تعيق السائر إلى ربه والتائب يحتاج إلى عمل وخطوات ليكمل مسيرة (إلا من تاب وآمن وعمل عملا صالحا) تتبع القربات. عندما تذوق حلاوة العبادة تتبعها لأن سلاسل الخيرات متصلة، تتذوق حلاوة الذكر فتتذوق حلاوة الصلاة والقرآن.

ذوق حلاوة حال القُرب تتذوق الفرق بين القرب والبُعد. القرب من ربنا معنى (واسجد واقترب) أقرب ما يكون العبد من ربه وهو ساجد

 

التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل