وقفات وتأملات تدبرية مع آيات سورة المرسلات

مقتطفات من تفسير سورة المرسلات

د. صالح عبد الرحمن الخضيري

دورة الأترجة القرآنية

إعداد وجمع إسلاميات


1.      من السور المكية نزلت على النبي في غارٍ بمنى وكان صلى الله عليه وسلم يقرأ بها في المغرب

2.      (والمرسلات عرفا) الملائكة يُرسلون بأمر الله تعالى وقيل الملائكة تُرسَل وقيل المراد القسم بالرياح كعرف الفرس يتبع بعضها بعضاً

3.      (فالفارقات فرقا*فالملقيات ذكرا) الملائكة تتنزل بأمر الله بالحق الذي يفرُق بين الحق والباطل وبين الهدى والضلال والحلال والحرام

4.      (إنما توعدون لواقع) جواب القسم ماوعدتم به من قيام الساعة والنفخ في الصوروالبعث ومجازاة كل عامل بعمله كل هذالواقع وكائن لامحالة

5.      (لِيَوْمِ الْفَصْلِ) يوم الفصل اسم من أسماء يوم القيامة لأن الله تبارك وتعالى يفصل بين العباد ويقضي بينهم

6.      قال معظّما لشأنه(وما أدراك ما يوم الفصل*ويل يومئذ للمكذبين) يعني ويلٌ لهم من عذاب الله ويل جاء فيهاحديث لم يصح أنه واد في جهنم

7.      (وَيْلٌ يَوْمَئِذٍ لِلْمُكَذِّبِينَ) تكررت عشر مرات في السورة وكل مرة تتكرر فيه فهي في أحسن المواقع وأجمل الأماكن

8.      قال تعالى ممتنا على خلقه ومحتجا على الإعادة بالبَداءة (ألم نخلقكم من ماء مهين) ضعيف حقير بالنسبة إلى قدرة الباري جلّ جلاله

9.      (فجعلناه في قرارمكين)جمعناه في الرحِم وعاء هذاالجنين يحفظ فيه وهو قرارماء الرجل والمرأة (إلى قدرمعلوم)مدةالحمل التي كتبها الله

10.  (ألم نجعل الأرض كفاتا*أحياء وأمواتا)كفاتا يُكْفَتُ الميّت فلا يُرى منه شيء فبطنُها لأمواتكم وظهرها لأحيائكم،هذا إكرام من الله

11.  يقال عن الكفار المكذبين بالجنة والنار والبعث وأنهم يقال لهم يوم القيامة (انطلقوا إلى ما كنتم به تكذبون) من باب السخرية بهم

12.  لهب النار إذاارتفع وصعد معه دخان فمن شدّته وقوته أنه له 3شُعَب(لا ظليل ولا يغني من اللهب) ليس في نفسه هو ظل ولايقي من حر اللهب

13.  (إنها ترمي بشرر كالقصر)قيل الحصون وقيل أصول الشجر العظيمة (كأنه جمالت صفر): الإبل السود أو حبال السفن أو قطع النحاس

14.  مواقف القيامة لها أحوال تختلف أحيانا يأتي من مواقفها أنه لا يؤذن لهم فيتكلمون ولا يؤذن لهم فينطقون (هذا يوم لا ينطقون)

15.  (ولا يؤذن لهم فيعتذرون) مايقدرون على الكلام ولا يؤذن لهم أيضا فيعتذرون لأنه قامت عليهم الحجة وحق عليهم القول بماظلموا فلاينطقون

16.  (فإن كان لكم كيد فكيدون) هذا تهديدٌ شديد أيضاً ووعيد أكيد يعني إن قدرتم أن تتخلصوا من قبضتي وتنجو من حكمي فافعلوا ما تستطيعون

17.  (إن المتقين في ظلال وعيون)يقابل مافيه أولئك الأشقياء من ظلّ اليحموم والدخان الأسود المُنتِن والعذاب الذي يعايشونه في نارجهنم

18.  ليس هناك أحد يستحق الجنة استحقاقا بمحض عمله إنما يستحق الجنة برحمة الله تعالى والتوفيق للعمل وقبوله إنما هو برحمة الله

19.  مقابلة (إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ) في مقابل (كَذَلِكَ نَفْعَلُ بِالْمُجْرِمِينَ)

20.  خطابٌ للمكذّبين بيوم القيامة والأمر هنا على سبيل التهديد والوعيد والتهكّم بهم (كُلوا وتمتَّعوا قليلا إنكم مجرمون) مدة قليلة

21.  (وإذا قيل لهم اركعوا لا يركعون) "بين الرجل وبين الشرك والكفر تَرْكُ الصلاة»«العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر»

22.  الصلاة عنوان الإسلام «أول ما يُحاسَب به العبد يوم القيامة من عمله صلاته فإن صلَحَت فقد أفلح وأنجح وإن فسَدَت فقد خاب وخسر»

23.  (وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ ارْكَعُوا لَا يَرْكَعُونَ) هذا قد يُضمُّ إلى أدلة من يرى كُفْرَ تارك الصلاة ولو كان غير جاحد لوجوبها.

24.  (فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ) أي إذا لم يؤمنوا بهذا القرآن العظيم فبأيّ كلام يؤمنون به؟!

25.  (فبأي حديث بعده يؤمنون)هذا دليلٌ على أن من أسماء القرآن "الحديث" (اللَّهُ نَزَّلَ أَحْسَنَ الْحَدِيث كتابا متشابها مثاني)

 

26.  ذكر ابن أبي حاتم حديث أبي هريرة أنه إذا قرئت (والمرسلات) وقيل (فبأي حديث بعده يؤمنون) فليقل: آمنت بالله وبما أنزل



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل