وقفات وتأملات تدبرية مع آيات سورة الجنّ

مقتطفات من تفسير سورة الجن

د. محمد الربيعة

دورة الأترجة القرآنية

إعداد وجمع إسلاميات


1.      سميت #سورة_الجنلما تضمنته من الحديث عن الجن ومقصدها والله أعلم هو إبراز نموذج من غير البشر آمن بهذا الرسول وآمن بوحي الله الذي يدعى إليه

2.      مقصدها هو إظهار هذا النموذج تعريضاً بقريش الذين كذّبوا وابطالًا لاعتقاداتهم في أمر الجنّ حيث كانوا يستغيثون بهم ويتعوذون بهم

3.      الله عز وجل أوحى إلى نبيه أن نفرًا من الجن قد جاؤوا واستمعوا إلى القرآن في صلاة الفجر ولم يجلسوا مع النبي ولم يرهم

4.      سمعوا القرآن مرةواحدة فقالوا (إناسمعنا قرآنا عجبا) تعجبوا من بلاغته وفصاحته وما فيه من الهدى والدعوة والإيمان فقالوا(يهدي إلى الرشد)

5.      (إنا سمعنا قرآنا عجبا) (فَآمَنَّا بِهِ) وهذا نأخذ منه أهمية إسماع القرآن للعالم، أهمية إسماع القرآن لغير المسلمين

6.      (وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا) بسماع الآيات فقط عرفوا أن الله هو الواحد وتبرأوا من الشرك الذي كانوا عليه

7.      (وأنه تعالى جد ربنا)عظُم الله في نفوسهم ومن هذا نأخذ أن أعظم ما يعرِّف الانسان بالله ويملأ قلبك تعظيما لله ومعرفة هو كتابه الكريم

8.      ما اتخذ صاحبة يستعين بها يستخدمها ولا ولداً يستغني به ويستكثر به. فسماعهم القرآن بعثهم على معرفة الألوهية الحقّة لله عز وجل

9.      (وأنه كان يقول سفيهنا)ابليس الذي أغواهم وأضلهم وبين لهم طرق الشر وطرق الشرك وأوقعهم في الضلال (شططا) الشطط الخروج عن الحدّ وعن الحق

10.  (وأنا ظننا أن لن تقول الإنس والجن على الله كذبا) تقديم الإنس دليل على أنهم أعظم كفرا وتكذيبامن الجن والرسل بعثوا إلى الإنس في الأصل

11.  كان العرب إذ انزلوا منزلا يقولون نعوذ بسيد هذا الوادي من شر سفهاء قومه، ثم يأمنون فينامون حتى يصبحون.

12.  (فزادوهم رهقا) إما: تخويفاً منهم وخوفا أو إثماً وكفراً واشراكاً بالله والتعبير بالرهق تجمع كل المعاني التي وردت عن السلف

13.  قرب بعثة النبي حجبت السماء عن الجن وملئت حرسًا من الملائكة وشهبا يُقذفون بها لمن يسترق السمع تعظيما لمقام الوحي الذي سينزل

14.  (وَأَنَّا مِنَّا الصَّالِحُونَ وَمِنَّا دُونَ ذَلِكَ) يدل على أن الجن كان فيهم مؤمنون من أهل الكتاب وهم درجات، صالحون وغير صالحين

15.  (لن نعجز الله) يعرفون قدر الله وأنهم لن يعجزوه في الأرض ولن يعجزوه هربًا وفي هذا تعريض بهؤلاءالمشركين الذين لم يقدّروا الله حق قدره

16.  (لما سمعنا الهدى) عرفوا أن هذا القرآن لم يُنزَل إلا للهدى، لهداية البشر وهذا نأخذ منه أن الانسان يستمع القرآن للهدى، ليهتدي به

17.  (فمن يؤمن بربه فلايخاف بخسا ولا رهقا) أخذوا هذا من آيات فقط،عرفوا أنه من يؤمن بربه فلن يبخس حقه عندالله ولن يعيش إلاسعادة وطمأنينة

18.  (وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ) القاسط هو الجائر. في الجَوْر يقال قاسط وفي العدل يقول مُقسِط

19.  (تحروا رشدا)فالإنسان يتحرّى الرشد بهذا الدين من خلال تتبعه لأمر الله ورسوله وامتثاله أمرهما والطاعات التي تهدي إلى الرشد والكمال

20.  (تحروا رشدا)فالإنسان يتحرّى الرشد بهذا الدين من خلال تتبعه لأمر الله ورسوله وامتثاله أمرهما والطاعات التي تهدي إلى الرشد والكمال

21.  (لَأَسْقَيْنَاهُم مَّاء غَدَقًا) هذا يبين أن الاستقامة سبب للخير كله

22.  (لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ)ما يؤتيه الله عز وجل من المؤمنين والكافرين من أمور الدنيا من المال والزينة هو فتنة لهم

23.  (وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَدًا) أي أن المساجد هي لعبادة الله فلا تصرفوها لغير الله

24.  (لبدا)لما قام النبي يصلي الفجر في أصحابه اجتمع عليه الجن تلبدوا وتراصواعليه أوالكفار تجمعواعليه في أذيته وتآمروا في صدّ الناس عنه

25.  (عالم الغيب)المراد بالغيب هنا الساعة وغيرها من الغيب الذي لا يعلمه إلا الله وما يُطلِعه على عباده ورسله

26.  يحيط الله عز وجل رسوله الذي بعثه بوحيه، يحيطه إحاطة لوحيه حفظاً له من أن يكون في وحيه لبسٌ أو تلبيس

27.  (وأحاط بما لديهم)ليعلم النبي أن الرسل قد أبلغوا رسالات ربهم أو ليعلم الله أن الرسل قد أبلغوا رسالات ربهم وأحاط بمالديهم من العلم

28.  (وأحاط بما لديهم)هذا دليل على أن الوحي محاط من الله تعالى كل إحاطة فلايكون له مدخل من البشر ودليل على كمال الوحي وصدق ما ينطق به

 

29.  #سورة_الجنتخبرنا بخبر الجن وحالهم مع القرآن فهي خير موعظة لنا فيمايكون لنا مع كتاب ربنا أن نستجيب له وأن نؤمن مستمعين لهديه (سمعنا – فآمنا)



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل