وقفات وتأملات تدبرية مع آيات سورة محمد

مقتطفات من تفسير سورة محمد

د. محمد الربيعة

دورة الأترجة القرآنية

إعداد وجمع إسلاميات


1.      تركز #سورة_محمدوتعالج قضية القتال لكنها القتال من حيث حضّ المؤمنين على القتال وتوهين شأن الكافرين والتقليل من شأنهم

2.      السور التي ذكر فيها محمد 4 سور:آل عمران،محمد،الفتح،الأحزاب وسميت #سورة_محمد لأمرين: ذكر فيها محمد فيها إظهار لشأن محمد

3.      سميت #سورة_محمدسورة القتال (فإذا أنزلت سورة محكمة وذكر فيها القتال) أي أن أعظم وأبرز ما ذكر فيها القتال فهي في شأن القتال

4.      فلاتهنوا وتدعواإِلى السلم وأنتم الأعلون والله معكم ولن يتركم أعمالكم)مقصدعظيم يحتاجه المسلمون وقت فتورهم عن الجهاد وانقطاعهم عنه

5.      (الذين كفروا وصدوا عن سبيل الله أضل أعمالهم) الكفرعاقبته بوار ولانهاية له صحيحةسيكون ضلالا وحيرة ونهاية مؤلمةفي الدنيا وفي الآخرة(وآمنوا بما نزل على محمد وهو الحق من ربهم) الحق من ربهم هو: ما أنزل على محمد وهو أيضاً محمد، هو الحق من ربهم

6.      (وأصلح بالهم) بسبب إيمانهم وتصديقهم أصلح الله بالهم أصلح خواطرهم وعقولهم ويدخل في ذلك أيضاً أصلح أحوالهم كلها

7.      (فإذا لقيتم الذين كفروا(فضرب الرقاب)هذا التعبيرالقوي المتين الذي يبعث في نفوس المؤمنين القوة ويحفز نفوسهم للجرأةعلى قتال الكافرين

8.      (حتى إذا أثخنتموهم) تحتمل معنيان: إذا قتلتم منهم قتلاً شديداً ولم تبقوا منهم إلا قليل إذا تمكنتم منهم قاتلتموهم

9.      (فإما منا بعد وإما فداء) منّا تحتمل معنيين: المن عليهم بإطلاق سراحهم ابقاؤهم عبيدا تحت ايدي المسلمين

10.  (فإما منّا بعد وإما فداء) قدم المن لأن فيه اليدالعليا هي خيروأحب إلى الله من اليدالسفلى في كل خير.حين تمنّ عليه يكون لك الفضل عليه

11.  (وَالَّذِينَ قَاتَلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَلَنْ يُضِلَّ أَعْمَالَهُمْ) أعمالهم: الأصل هنا في سياق الحديث أنها أعمال الجهاد

12.  (يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم)إن نصرتم الله وأقمتم على دينه وبذلتم وسعكم في نصرة الدين فإن الله ناصركم سنةإلهية ثابتة

13.  (وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ) إن كنتم قصدتم بهذا النصر نصرة الله فإن الله سينصركم ويثبت أقدامكم على هذا الجهاد وما أنتم فيه

14.  (وَالَّذِينَ كَفَرُوا فَتَعْسًا لَهُمْ) (فَتَعْسًا) هذه الكلمة البليغة العظيمة يعني هلاكا وضلالا وبؤسا وسفولا

15.  (دمر الله عليهِم) التدمير بمعنى الهلاك التام دمرهم تدميرا وهذا ظاهر في حال القوم والأمم التي استأصلها الله بعد تكذيبهم لأنبيائهم

16.  (ذلك)أي تدمير الله ونصرة المؤمنين(بأن الله مولى الذين آمنوا)ومن يكون الله مولاه فالنصرحليفه(وأن الكافرين لا مولى لهم) لا نصير لهم

17.  والنار(مثوى)لهم)مصير ومستقر.ثاب إلى كذامعناه استقر فيه،هي مستقرهم وأماما هم فيه الآن من متعةومن ظهور ومن متاع وعدة فإنه زائل قليل

18.  حضّ المؤمنين وتحفيزهم في وعد الله لهم (مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْر آسِن)

19.  (من ماء غير آسن)لأن الجزيرة لم تكن فيها أنهار فكأن الله هنا يشوّق المؤمنين ويبين للكافرين حال المؤمنين في الآخرة مما فيه من نعيم

20.  (ومغفرة من ربهم) مناسبة قوله مغفرة بعد ذكر النعم كأن الله تعالى يقول هذا النعيم هو لكم ومغفرة من ربكم لا حساب عليه

 

21.  (أنهار من ماء غير آسن وأنهار من لبن لم يتغير طعمه وأنهار من خمر) نعيم المتقين مقابل (وسقوا ماء حميما فقطع أمعاءهم)عذاب الكافرين



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل