وقفات وتأملات تدبرية مع آيات سورة الأحقاف

مقتطفات من تفسير سورة الأحقاف

د. أحمد البريدي

دورة الأترجة القرآنية

إعداد وجمع إسلاميات


1.      #سورة_الأحقافمكية ومُحوَرُهَا: معالجة قضية الإيمان بواحدانِيَّة الله، وربوبيتِه المطلقة والإيمان بالوحي والرسالة

2.      مواضيع #سورة_الأحقافالحديث عن القرآن وخلق السموات والأرض عرض نموذجين للفطرة البشرية المستقيمة والمنحرفة مصرع عاد الجن واستماعهم للقرآن

3.      مَطْلَعُ #سورة_الأَحْقافيُشْبِهُ إلى حَدٍّ كبير مَطْلَعَ السُّورةِ التِّي قَبْلَها سورة (الجَاثِية)

4.      (أروني ماذا خلقوا من الأرض)أنا خلقت السماوات والأرض فأروني ماذا خلقوا من الأرض أرشدوني إلى المكان الذي استقلوا بخلقه من الأرض

5.      (أو أثارة من علم) أحد يأثر علمه بيّنة من الأمر بقية من علم خاصة من علم شيء يستخرجه فيثيره وكلها متقاربة تعني ليس لكم دليل بيّن

6.      (قل أرأيتم ما تدعون من دون الله) قال القرطبي: هذه الآية فيها بيان مسالِكِ الأدّلة بِأَسْرها: العقلية والنقلية

7.      (وَهُمْ عَنْ دُعَائِهِمْ غَافِلُونَ) أيّ وهِيْ غافلة عَمَّا يَقُول (لا تَسْمع، ولا تُبْصِرْ، ولا تَبْطُشْ) لأنَّها جُمَاد

8.      (وهم عن دعائهم غافلون) الضميرالأول للأصنام والثاني لعابديها. والأصنام التي يدعونهاعن دعائهم إياها غافلون لايسمعون ولايعقلون

9.      في الدنيا (لا أدري ما يفعل بي) إما أن أُقتَل أو أُخرج كما كانت الأنبياء (ولا بكم) إما أن يرسل عليكم عذاب أو يخسف بكم

10.  (وشهد شاهدمن بني إسرائيل) عبدالله بن سلام والآيةمدنية عبدالله بن سلام والآيةمكية أخبرت عن غيب رجل من بني إسرائيل موسى بن عمران

11.  قال ابن عطية عند قوله(لسانًا عربيا)اللسان:محمد، فكأن القرآن بإعجازه، وأحواله البارعة يصدق الذي جاء به،وهو قول صحيح المعنى جيد

12.  (ووصينا الإنسان بوالديه)لما ذكرالله في الآيةالأولى التوحيدوإخلاص العبادةوالاستقامة عطف بالوصية بالوالدين كماهو مقرون في القرآن

13.  قال ابن عطية:ذكرالحمل للأم ثم الوضع ثم الرضاع الذي عبرعنه بالفصال وهذايناسب ماقاله الرسول حيث جعل للأم ثلاثة أرباع وللأب الربع

14.  لما ذكرالله حال الداعين للوالدين البارين بهما ومالهم عنده من الفوز عطف بحال الأشقياءالعاقين (والذي قال لِوالديه أُفّ لكما)

15.  ((ولكلّ) درجات) أي أصحاب الجنة وأصحاب النار، الجنة درجات والنار دركات، قال عبد الرحمن بن زيد بن أسلم: درجات النار تذهب سفالاً ودرجات الجنة تذهب علواً

16.  (أذهبتم طيباتكم) (واستمتعتم بها) وجه ذم الاستمتاع بالطيبات فتقع في الحرام المحض بغلبة العادة واستشراه الهوى على النفس الأمارة

17.  وكان النبي إذا تخيّل في السماء تغيّر لونه وخرج ودخل وأقبل وأدبر فإذا مُطرت سُرّي عنه (قالوا هذا عارض ممطرنا)

18.  مناسبة(ولقد صرفنا إليك نفرا من الجن) لما قبلها قال الشوكاني:لما بيَّن الله أن من الإنس من آمن ومنهم من كفر بيَّن أن ذلك في الجن

19.  استماع الجن للنبي كلها روايات صحيحة الجمع بينها أنه حصل مرات متعددة: فمرة صُرف إليه نفرمن الجن، ومرة وفدوا إليه ومرة استمعواله ولم يشعر بهم

20.  (نَفَرًا مِنَ الْجِنِّ) يقتضي أن المصروفين رجال لا أنثى معهم فالنفر والرهط والقوم الذين لا أنثى فيهم

21.  هؤلاء النفر من الجن جمعوا بين أمرين: لما سمعواالقرآن أنصتوا وآمنوا(أنصتوا) وأنهم أصبحوادعاة إلى هذا القرآن(ولوا إلى قومهم منذرين

22.  (من بعد موسى)الإنجيل فيه مواعظ وترقيقات وهو كالمتمم لشريعة التوراة فالعُمدة هو التوراة ولذلك هؤلاءالجن ذكروا موسى دون ذكر عيسى

23.  (يَغْفِرْ لَكُمْ مِنْ ذُنُوبِكُمْ) (من ذنوبكم) (من) تبعيضية أي يغفر الذنوب التي لا تتعلق بحقوق العباد

24.  الجنّ دعوا قومهم بالترغيب والترهيب ولهذا نجع في كثير منهم وجاءوا إلى النبي وفوداً، وفوداً

25.  من طرق إثبات البعث بيان خلق السماوات والأرض (أولم يرواأن الله الذي خلق السماوات والأرض ولم يعي بخلقهن بقادرعلى أن يحيِي الموتى

26.  (بَلَاغٌ) يحتمل معنيين: - وذلك لُبْثَ بلاغ. هذا اللبث (بَلَاغٌ) أي ساعة هذه الدنيا بلاغ - هذا القرآن بلاغ

 

27.  (فهل يهلك إلا القوم الفاسقون) لا يهلك مع رحمةالله وفضله إلاالقوم الفاسقون فمن لم يفسق لا يُهلك، قال الثعلبي:هذه الآية هي أرجى آية.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل