عون الكريم في بيان مقاصد القرآن الكريم - مقاصد السور - الجزء 29 - 30

عون الكريم في بيان مقاصد القرآن الكريم

الشيخ محمد عبد الهادي المصري

 مقاصد السور - الجزء 29 و 30

الجزء 29: كن داعية ناجحًا إلى الله عز وجل:

بعلمك وأخلاقك وعبادتك

67- الملك: بيان الصفات العلمية للداعية.

68- القلم: بيان الصفات الأخلاقية للداعية.

69- الحاقة: بيان الصفات الوعظية للداعية.

70- المعارج: بيان الصفات العبادية للداعية.

71- نوح: نموذج للدعاة من بني آدم.

72- الجن: نموذج آخر للدعاة: المؤمنون بالله من الجن.

73- المزمل: زاد الداعية لتحمل أمانة الدعوة.

74- المدثر: تكليف الداعية بالدعوة والإنذار.

75- القيامة: أيها الداعية: ذكرهم بالموت وما بعده؛ ثم دع الأمر لله عز وجل.

76- الإنسان: أيها الداعية: ذكرهم بأصل الإنسان ونشأته ومصيره؛ ثم دع الأمر لله عز وجل.

77- المرسلات: يا من كذبتم الدعوة: ويل يومئذ للمكذبين.

***

الجزء (30) أصلح عقيدتك وأصلح قلبك وأصلك عملك:

 تصلح خاتمتك وآخرتك

78-114 أيها الإنسان كن موصولاً بربك طائعًا له حاملاً لرسالته؛ وتفكر فيما يلي:

* النشأة الأولى.                    * مشاهد القيامة.

* الآيات الكونية.                           * مشاهد الحساب والجزاء.      

* آيات النفس البشرية.            * مصارع المكذبين الغابرين.

 

لتوقن بما يلي: التوحيد – البعث – الرسالة



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل