الثوب اللفظي لسورة التكوير

الثوب اللفظي لسورة التكوير

إعداد سمر الأرناؤوط (موقع إسلاميات)

الافتتاح بـ(إذا) الشرطية افتتاح مشوّق تجعل السامع يشدّ انتباهه وذهنه ويترقب ما بعدها من أحداث وتكرار (إذا) إثنا عشر مرة بعد واو العطف يقصد به التفخيم والتهويل وعظيم ما يترتب عليها من نتائج وفي هذا إطناب قصده التهويل.

بُنيت أغلب الأفعال في السورة للمفعول للدلالة على طواعية الكون واستجابته لأمر الله تعالى فلا حاجة لذكر الفاعل لأن التركيز على الحدث هو المقصود في السياق (سُجرت، كُوّرت، سُئلت، نُشرت، سُعّرت، حُشرت، كُشطت، أُزلفت) وعظمة الفعل تدل على عظمة فاعله ولو لم يُذكر.

تفردت السورة بعدة مفردات (سجرت – كورت – الوحوش – العشار - الموءودة سئلت- ضنين - مطاع) (كورت) غير موجودة على سبيل المثال إلا في هذه السورة وكذلك (عسعس)، و(تنفس) و (الجوار الكنّس) و (انكدرت) لم ترد في وصف النجوم في غير هذه السورة، فكل هذا مما انفردت به هذه السورة.

كلمة (تشاءون) على سبيل المثال لم ترد في القرآن إلا مرتين؛ مرة في سورة الإنسان ومرة في هذه السورة (وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّه) هذه الكلمات مشتركة ما بين السورتين الكريمتين؛ فآخر مرة تسمع فيها كلمة (يشاء) في القرآن –من ضمن المائة وستة عشر مرة- هو في هذه السورة الكريمة (وَمَا تَشَاءُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ) سبحانه.

فعل المشيئة ورد في السورة ثلاث مرات (لمن شاء) (وما تشاؤون) (إلا أن يشاء الله)

كلمة (البحار) بصيغة الجمع وردت في القرآن مرتين فقط في سورة التكوير (إذا البحار سجّرت) وفي سورة الانفطار (إذا البحار فجرت) ووردت بصيغة أبحر في سورة لقمان (والبحر يمده من بعده سبعة أبحر) ووردت بصيغة الإفراد (بحر، البحر) وصيغة المثنى (مرج البحرين) وتسجير البحار لم يرد في القرآن إلا في هذه السورة.

(وإذا الصحف نشرت) نشر الصحف بما فيها لتصبح مكشوفة بعد أن كانت خافية وهذا من أشد المواقف على النفس لأنها ستُظهر الصحف ما كان مستورًا مخفيًا عن أعين الناس ويُفضح صاحبها بما أسرف على نفسه من المعاصي والذنوب. ولم يرد في القرآن نشر الصحف إلا في هذه السورة وفي سورة المدثر (صحفًا منشّرة).

عَلِمَتْ نَفْسٌ وردت في هذه السورة (عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا أَحْضَرَتْ ﴿١٤﴾ التكوير) وفي سورة الانفطار بعدها (عَلِمَتْ نَفْسٌ مَا قَدَّمَتْ وَأَخَّرَتْ ﴿٥﴾ الانفطار)

تسجير البحار وتسعير الجحيم كلاهما فيه هول منظر النار المتأججة والعياذ بالله، إحداها علامة من علامات القيامة والثانية مستقر لمن لم يتق هذا اليوم ولم يؤمن به ولم يقم له وزنا وحسابا..

(وإذا الوحوش حشرت) تناسب صوتي في حرف الشين الذي يدل على التفشي والانتشار وكأننا نرى الوحوش تجتمع من كل مكان متوجهة لمكان محدد تُحشر فيه، حتى صوت حشرها يكاد يُسمع من وقع صوت حرف الشين.

صيغة القسم (لا أقسم) وردت في هذه السورة وفي سبع مواضع أخرى في القرآن.

(والليل إذا عسعس * والصبح إذا تنفس) استعارة أضافت ملامح الحياة على الليل والنهار فكأن الليل يقبل ويخيم على الكون بظلامه فلا نور ولا حياة ثم يدبر فيتنفس الصبح أنفاسه وتعود الحياة والحركة تدب في كل حيّ.

التعبير بالصبح بدل الفجر لأن الصبح يدل على تألق الضوء واسطوعه وانتشاره وهذا لا يدل عليه لفظ (الفجر).

جاء القَسَم فيه اختصار بلاغي رائع فهو يعني: فلا أقسم بالنجوم التي تخنس في النهار وتظهر في الليل إذا عسعس.

(إنه لقول رسول كريم) وردت هذه الآية في القرآن مرتين، في هذه السورة ويقصد بها جبريل عليه السلام أمين الوحي ووردت في سورة الحاقة (إِنَّهُ لَقَوْلُ رَسُولٍ كَرِيمٍ ﴿٤٠﴾) ويقصد به النبي صلى الله عليه وسلم لأنها جاءت في سياق الدفاع عنه من افتراءات المشركين (إِنَّهُ لَقَوْلُ رَسُولٍ كَرِيمٍ ﴿٤٠﴾ وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَاعِرٍ قَلِيلًا مَا تُؤْمِنُونَ ﴿٤١﴾ وَلَا بِقَوْلِ كَاهِنٍ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ ﴿٤٢﴾)

(إنه لقول رسول كريم) اللام للنسبة نسبة تبليغ وهذا فيه دلالة على أن جبريل عليه السلام بلّغ القول بأمانة وقوة كما سمعه من الله جلّ جلاله

(مكين) وردت في القرآن في أربعة مواضع، في سورة يوسف (إنك اليوم لدينا مكين أمين) وفي سورة المؤمنون (في قرار مكين) والمرسلات (فجعلناه في قرار مكين) وفي هذه السورة (ذي قوة عند العرش مكين)

(ذو العرش) ورد وصف الله تعالى بذي العرش في القرآن في أربعة مواضع، في هذه السورة (ذي قوة عند ذي العرش مكين) و(إِذًا لَابْتَغَوْا إِلَىٰ ذِي الْعَرْشِ سَبِيلًا ﴿٤٢ الإسراء﴾) و(رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ ﴿١٥ غافر﴾) و (ذُو الْعَرْشِ الْمَجِيدُ ﴿15 البروج﴾)

 

وردت كلمة (مجنون) في القرآن 11 مرة وتسع سور والعجيب أنها جميعاً في وصف أقوام الأنبياء لرسلهم ودفاع القرآن عنهم وأول ورود لهذه الكلمة في سورة الحجر وآخرها في سورة التكوير.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل