رسالة الصلاة: الصلاة روح القلب

رسالة الصلاة: تأمل في معانيها

الصلاة روح القلب

بقلم: سمر الأرناؤوط (موقع إسلاميات)


الصلاة روح القلب المؤمن ووسيلة اتصاله بربه وخالقه ليستمد القوة والعزم واليقين ليستمر في حياته ويستعين بها على أمور دينه ودنياه. والصلاة راحة القلوب والأرواح فما قيمة الجسد إن لم تحيا الروح والقلب بالاتصال بالله تعالى؟! فالقلب ملك وسلطان على الجوارح والأعضاء فإذا صلح القلب صلحت الأعضاء "إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله" 

 أركان الإسلام خمسة أربعة منها لا تجب على المكلّف إذا لم تتحقق شروطها فشهادة التوحيد ليست واجبة على الأبكم ويكفي أن ينطق بها قلبه والزكاة لا تجب إن لم يتوفر النصاب والصوم يُعذر فيه المريض والمسافر ويقضى ما أفطره في أيام أُخر والحج لا يجب على غير المستطيع إلا الصلاة فلا تسقط في حال من الأحوال حتى على المريض الذي لا يمكنه تحريك أي عضو فيه ويجزئه تمرير الصلاة وأركانها وحركاتها في عقله. وهذا الحرص على الصلاة لا بد وأن وراءه أسرار عجيبة نحتاج أن نتأملها لنعي حقيقة أهمية الصلاة وحاجتنا إليها كل يوم: 


الصلاة ذكر: (فَإِذَا أَمِنتُمْ فَاذْكُرُواْ اللّهَ كَمَا عَلَّمَكُم مَّا لَمْ تَكُونُواْ تَعْلَمُونَ (239) البقرة)، (اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ (45) العنكبوت) ففي الصلاة قرآن وهو أعظم الذكر وفيها تسبيح وتهليل وتعظيم وتكبير وحمد لله تعالى وهذا كله ذكر لله.


الصلاة طاعة وعبادة لله عز وجل لأنه سبحانه أمرنا بها (وأقيموا الصلاة)


الصلاة قُرب: (كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ (19) العلق)


الصلاة خشوع: (قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ (1) الَّذِينَ هُمْ فِي صَلَاتِهِمْ خَاشِعُونَ (2) المؤمنون)


الصلاة صلة بين العبد وربّه ومناجاة: قال صلى الله عليه وسلم: إنَّ أحدَكُم إذا قام يصلِّي, فإنما يناجي ربَّهُ, أو ربُّهُ بينَهُ وبينَ القبلةِ, وقولُهُ: (إنَّ اللَّهَ قِبلَ وجهِهِ إذا صلَّى), وقولُهُ: (إنَّ اللَّهَ ينصِبُ وجهَهُ لوجهِ عبدِهِ في صلاتِهِ ما لَم يلتفِتْ )


الصلاة وعي: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقْرَبُوا الصَّلَاةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حتَّى تَعْلَمُوا مَا تَقُولُونَ (43) النساء)


الصلاة عقل: قال صلى الله عليه وسلم: ليسَ للعبدِ من صلاتِهِ إلا ما عَقَلَ منها (الألباني – السلسلة الضعيفة) وقول ابن عباس رضي الله عنهما: ليس لك من صلاتك إلا ما عقلت منها.


الصلاة عروج: الصلاة معراج المؤمن (وفرضها في رحلة المعراج يوحي بضرورة استشعار المصلّي لهذه النعمة العظيمة)


الصلاة ميزان معرفتك بالله سبحانه وتعالى الذي تقوم بين يديه فكلما ازددت معرفة به وبصفاته ازددت تقرباً إليه وثقلت صلاتك في الميزان: إنَّ مثلَ الصلاةِ المكتوبةِ كالميزانِ مَن أوفَى استوفَى (حديث مرسل). وكلما تعرّفت على أسمائه وصفاته التي تكررها في الصلاة (الله أكبر، الرحمن، الرحيم، مالك يوم الدين، العظيم، الأعلى) ستستشعر معاني الوقوف بين يديه راجياً رحمته وطالباً مغفرته ومتقياً غضبه وناره ومعظّماً له بصفاته وأسمائه الحسنى كلها وستخشع جوارحك مع قلبك في صلاة تثقل بالفعل ميزان حسناتك وتصلح فيصلح بها سائر عملك.


الصلاة طهور: في حديث أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: أرأيتم لو أنَّ نهرًا ببابِ أحدِكم يغتسلُ منهُ كل يومٍ خمسَ مراتٍ، هل يَبقى من درنِه شيٌء؟ قالوا: لا يَبقى من درنِه شيٌء، قال فذلك مثلُ الصلواتِ الخمسِ يمحو اللهُ بهنَّ الخطايا (صحيح مسلم)


الصلاة كفارة للذنوب والخطايا: "الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة كفارات لما بينهن ما لم تُغْشَ الكبائر" (مسلم)


الصلاة سبيل لدخول الجنة والنجاة من النار: قال تعالى عن تارك الصلاة (مَا سَلَكَكُمْ فِي سَقَرَ ﴿٤٢﴾ قَالُوا لَمْ نَكُ مِنَ الْمُصَلِّينَ ﴿٤٣﴾ المدثر) تارك الصلاة مع المجرمين في جهنم.


الصلاة نور المؤمن: يرى به المؤمن الحق حقاً فيتبعه ويرى الباطل باطلاً فيجتنبه (أَوَمَن كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا (122) الأنعام) (هُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ عَلَىٰ عَبْدِهِ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ لِّيُخْرِجَكُم مِّنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ (9) الحديد) وقال صلى الله عليه وسلم: والصلاة نور (رواه مسلم) الصلاة نور تضيء الطريق إلى الحق في الدنيا وعلى الصراط في القيامة . وهي النور في القلب والنور في الوجه ونور الهداية.


الصلاة تطهير وتزكية للنفس: الغاية من الصلاة تطهير النفس البشرية من درن الشهوات والمحرّمات والصلاة تنهى صاحبها نهياً ذاتياً عن الفحشاء والمنكر على أساس الوازع الداخلي (اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَذِكْرُ اللَّهِ أَكْبَرُ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ (45) العنكبوت)


الصلاة طمأنينة: (أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ (28) الرعد)


الصلاة قرة عين: لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: جُعلت قُرّة عيني في الصلاة


الصلاة مفتاح كل خير:  كيف لا ونحن في كل صلاة نفتتح بسم الله ونقرأ (إياك نعبد وإياك نستعين) فالاستعانة بالله مفتاح كل خير وبدونها لا نملك أن نلج أي باب من أبواب الخير ولا أن نمتنع عن أي باب من أبواب الشرّ. 


الصلاة صبر وعون: (واستعينوا بالصبر والصلاة)


الصلاة تشمل أركان الاسلام الخمسة: فالصلاة فيها شهادة التوحيد والزكاة والصوم والحج

*  أما الشهادة فنرددها في الأذان وفي إقامة الصلاة وفي التحيات

*  والصلاة هي كل الحركات التي نقوم بها من تكبير وتلاوة وركوع وسجود وتشهد وتسليم

*  والزكاة تتحق أيضا بالصلاة لأن الزكاة أن تعطي من مالك لمستحقيها ونحن عندما نصلي نتصدق بجزء من وقتنا الذي فيه يمكننا أن نكسب رزقنا فهو إذن بطريق غير مباشر زكاة بالوقت والمال.

* والصوم أيضاً لأننا متى ما دخلنا بالصلاة حرم علينا الطعام والشراب وكل ما يحرم على الصائم

* والحج لأننا نتوجه إلى الكعبة المشرفة في صلاتنا وهي قبلة المسلمين وبيت الله الحرام ومحجة الانبياء والرسل مذ خلق الله الارض ومن عليها.

الصلاة عماد الدين فمن أقامها أقام الدين


آخر ما وصّى به النبي صلى الله عليه وسلم قبل موته: الصلاة الصلاة وما ملكت أيمانكم.


أُمِر بها كل الأنبياء: قال تعالى عن ابراهيم عليه السلام (رب اجعلني مقيم الصلاة) وقال عن اسماعيل (وكان يأمر أهله بالصلاة والزكاة) وقال عن موسى وهارون (واجعلوا بيوتكم قبلة) وأوصى الله تعالى بها عيسى عليه السلام وهو في المهد صبيا (وأوصاني بالصلاة)


الصلاة أحبّ العمل إلى الله: عن ابن مسعود رضي الله عنه أنه قال: سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن أحب الأعمال إلى الله، قال: الصلاة على وقتها.. (رواه البخاري)

هل عرفنا الآن شيئا من معاني هذه الصلاة التي فرضها الله تعالى علينا خمس مرات في اليوم والليلة؟ قد تأخذنا مشاغل الدنيا ومتاعها فيعيدنا الله تعالى إليه مرة بعد مرة لكي نجدد الصلة به والخضوع له والاستعانة به لنكمل ما بقي من يومنا وليلتنا فسبحان من أكرمنا بالصلاة وصلى الله وسلم وبارك على من جعلت قرة عينه في الصلاة يرتاح بها فاللهم اجعل الصلاة قرة عين لنا نحن أيضًا وأرحنا بها من كل همّ وغمّ واجعلنا من الذين هم في صلاتهم خاشعون عليها محافظون واجعلنا ممن تنهاهم صلاتهم عن الفحشاء والمنكر يا ذا الجلال والإكرام.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل