الله في حياتي - التخلّق باسم الله الحفيظ

الشيخ إبراهيم أيوب

اسم الله: الحميد – جـ2

التخلّق باسم الله "الحفيظ"

تفريغ موقع إسلاميات حصريًا

الله سبحانه وتعالى يريدنا أن نكون بين محرابين: محراب الصلاة ومحراب الحياة فيينبغي أن نكون في محراب الصلاة من أكثر الناس أدبا وخلقا ونكون كذلك في محراب الحياة من أكثر الناس عطاء وبذلا وتعاملا مع الناس.

الحافظ الحفيظ جل في علاه عندما ندرك أن الله سبحانه وتعالى هو الحفيظ شعور عظيم لأن الإنسان يحب أن يركن إلى ركن شديد يحفظه كالطفل يهرع إلى أبويه والسر في ذلك الشعور بالأمان فالحفيظ يشعرنا بالأمان والسكينة ويشعرنا بأنه لنا رب إذا سألناه أعطانا إذا شكرناه زادنا إلى دعوناه أجابنا، يحفظنا ويحفظ لنا أعمالنا وطاعاتنا وقرباتنا ويحفظ لنا الكون كل يوم السماء هي السماء والنجوم هي النجوم وكل شيء يتحرك ونحن نتحرك على الأرض ولا نعلم أن الله عز وجلّ يمسك السماء أن تقع على الأرض إلا بإذنه، الله هو الحفيظ الحافظ الذي جعل لنا معقبات تحفظنا حتى نكون من المستخلفين في الأرض ونعبده جلّ وعلا

(فَاللَّهُ خَيْرٌ حَافِظًا وَهُوَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ) [يوسف: 64] قصة يوسف من البداية إلى النهاية قصة وحكاية حفظ، وكل إنسان له حكايات وقصص من الحفظ العجيب لأن الله هو الحفيظ.

ولكي نكون من الذين تخلقوا باسم الله الحفيظ أولًا:

مع الله:

اخفض رقبتك وقل رب ليس لي أحد سواك، ليس لي حمى إلا في حماك، اذرف الدمع وقل سبحانك يا رب أنت الحفيظ الحافظ، أخرجتني من الغيب إلى ظلمات ثلاث إلى الحياة فلن تتركني الآن، استشعر أن الله تعالى يحفظك

مع الخلق:

الأحد: تعود على الاستوداع. يقول صلى الله عليه وسلم ما استودِعَ الله شيئا إلا حفظه. لا شيء تستودعه الله إلا حفظه الله. هل تستودع الله الإيمان الذي في قلبك؟ كل يوم قل: اللهم إني أستودعك نفسي وإيماني وما في داخلي لك من الحب والتعظيم والإجلال لك؟ هل نحن نستودع الله أولادنا؟ هل نستودع الله أموالنا وإخواننا في مشارق الأرض ومغاربها. تدرب على الاستوداع وبالذات النساء: الحامل تضع يدها على بطنها وتستودع الله ما في بطنها. نتعلم برنامج الاستوداع فنكون قد عبدنا الله باسمه الحفيظ.

الاثنين: كوّن علاقة مع الملائكة، لأن الملائكة جعلهم الله باسمه الحفيظ (لَهُ مُعَقِّبَاتٌ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ يَحْفَظُونَهُ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ) [الرعد: 11] يحفظون الكون فنتعلم كيف نكوّن علاقة مع الملائكة بأن نجلس في مجالس الخير، نم على وضوء وأنت طاهر، لا تنم بنفس خبيثة أو على غير طهارة (من بات طاهرا بات في شعاره ملك) يحفظك الملك. إذا كونت علاقة معهم يحفظونك من بين يديك ومن خلفك.

الثلاثاء: احفظ أعضاءك كل عضو فيك نعمة، العين نعمة السمع نعمة  فكرك نعمة عقلك نعمة، اليدين الرجلين وهذه النعم عارية مستردّة احفظ أعضاءك ولذلك النبي صلى الله عليه وسلم لما علّم معاذ قال: احفظ الله يحفظك... احفظ الله في أعضائك سمعك لا تسمع به إلا خير، وعينك لا تنظر إلا إلى خير فإن حفظتها حفظك الحفيظ فتكون من أهل رعاية الله وحفظه.

 http://www.fawaed.tv/episode/25862



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل