برنامج ركائز - د. عبد الله بلقاسم - الحلقة الثامنة

برنامج ركائز

د. عبد الله بلقاسم

رمضان 1436هـ

الحلقة الثامنة – (إِنَّ الَّذِينَ يَكْفُرُونَ بِاللّهِ وَرُسُلِهِ وَيُرِيدُونَ أَن يُفَرِّقُواْ بَيْنَ اللّهِ وَرُسُلِهِ وَيقُولُونَ نُؤْمِنُ بِبَعْضٍ وَنَكْفُرُ بِبَعْضٍ وَيُرِيدُونَ أَن يَتَّخِذُواْ بَيْنَ ذَلِكَ سَبِيلاً (150) النساء)

تفريغ موقع إسلاميات حصريًا

يخبر الله عن هؤلاء القوم الذين لا يؤمنون بالرسل، الإيمان بالرسل هو ركن من أركان الإيمان، وهو التصديق الجازم بأن الله تعالى بعث في كل أمة رسولًا منهم، يدعوهم إلى عبادة الله وحده، وإلى الكفر بما يُعبد من دونه، وأن جميع الرسل صادقون مصدَّقون بارون راشدون كرام بررة أتقياء أمناء هداة مهتدون، وأنهم جاءوا بالحق، وبالبراهين الدالة عليه، وأنهم بلّغوا جميع ما أُرسلوا به، ولم يكتموا منه شيئًا، ولم يغيروا، ولم يزيدوا فيه من عند أنفسهم حرفًا واحدًا، ولم ينقصوا (فَهَلْ عَلَى الرُّسُلِ إِلاَّ الْبَلاغُ الْمُبِينُ) [النحل:35].

وأن جميع هؤلاء الرسل كلهم على الحق المبين، وأن الله تعالى اتخذ إبراهيم خليلًا، واتخذ محمدًا صلى الله عليه وسلم خليلًا، وكلم موسى تكليمًا، ورفع إدريس مكانًا عليًا، وأن عيسى عبد الله ورسوله، وكلمته ألقاها إلى مريم، وروح منه، وأن الله فضّل بعضهم على بعض، ورفع بعضهم درجات.

نؤمن بمن سمى الله منهم، ومن لم يسمِ منهم نؤمن به إجمالًا (وَرُسُلاً قَدْ قَصَصْنَاهُمْ عَلَيْكَ مِن قَبْلُ وَرُسُلاً لَّمْ نَقْصُصْهُمْ عَلَيْكَ وَكَلَّمَ اللّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا (164) النساء).

نحب الرسل ونواليهم، ونشتاق لرؤيتهم، ونتدبر قصصهم (لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِّأُوْلِي الأَلْبَابِ) [يوسف:110]، فهم صفوة البشر، وكمالات الإنسان، وأعلى مراتب المُثُل التي ارتقت إليها البشرية. 

 

 

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل