مجالس التدبر - رمضان 1436هـ - الجزء العاشر

 مجالس التدبر @tadabbor 

مجالس رمضان 1436هـ
في المجلس (١٠) بعنوان: #تدبرالجزء_١٠
ضيف اللقاء: فضيلة الشيخ مهند المعتبي @almoatbi
(جمع صفحة إسلاميات)


تغريدات الشيخ مهند المعتبي
1- { إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُواْ وَاذْكُرُواْ اللّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلَحُونَ } [سورة الأنفال:45] كلما عظمت الشدائد، فأنت بحاجة للذكر الكثير، لا مجرد الذكر!
2- { حَتَّى يَسْمَعَ كَلاَمَ اللّهِ [سورة التوبة:6] لعله يقعُ على آذانٍ واعية، وأنفسٍ مُصغية، فيدخل القلبَ نورُ الهدى ما أعظمَ سماع القرآن!
3- { إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا } [سورة التوبة:40] قوّة اليقين بالمعيّة الإلهيّة تنفي خبَثَ الخوف والحُزن والاستيحاش! زِد يقينك بالله!
4- { وَيَوْمَ حُنَيْنٍ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا} [سورة التوبة:25] كثيرًا ما يكون الإخفاقُ رهينَ العُجبِ ورؤيةِ قوّة النفس، فتأمّل!
5- { وَلَوْ أَرَادُواْ الْخُرُوجَ لأَعَدُّواْ لَهُ عُدَّةً} [سورة التوبة:46] لن أحدّثك عن أعذاري الواهية في إخفاقاتي عن تحقيق مشاريعي.. سأحدّثك عن ضعف إرادة قلبي فقط!

تغريدات المشاركين التي تم إعادة تغريدها من قبل الضيف:
1- أي دين أو قانون يرعى العدل والوفاء بالعهد حتى مع الأعداء مثل الإسلام؟ { وَإِمَّا تَخَافَنَّ مِن قَوْمٍ خِيَانَةً فَانبِذْ إِلَيْهِمْ عَلَى سَوَاء} [سورة الأنفال:58].
2- { إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُواْ وَاذْكُرُواْ اللّهَ كَثِيرًا } [سورة الأنفال:45] ليس هناك ساعة يعذر فيها المحب عن ذكر حبيبه، لماذا قاتلوا إذًا..أليس في سبيله سبحانه!
3- {وَلاَ يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ سَبَقُواْ إِنَّهُمْ لاَ يُعْجِزُونَ (59)} (سورة الأنفال) مهما تعاظم الكفار وتنوعت أسلحتهم علينا فإنهم لن يعجزوا الله ولن يفلتوا منه
4- {وَلَكِنَّ اللّهَ سَلَّمَ} [سورة الأنفال:43] كم لله على عباده من ألطاف خفِيّة، أفلا نتفكر، ونشكر!
5- {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ } [سورة الانفال:2] فإذا لم يتحرك قلبك عند ذكر الله وعند سماع آياته ..فراجع إيمانك !!
6- كما أن الإسلام يأمر بإعداد القوة للأعداء؛ فلا يعني ذلك أنه متشوف للدماء وإزهاق الأرواح، ولذلك جاء بعدها: {وَإِن جَنَحُواْ لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا} [سورة الأنفال:61]
7- { وَإِن جَنَحُواْ لِلسَّلْمِ فَاجْنَحْ لَهَا} [سورة الأنفال:61] لا يقابل الاسلام أعداءه إلا بالمثل والسلم من الإسلام وإن عدتم عدنا
8- { فَلْيَضْحَكُواْ قَلِيلاً وَلْيَبْكُواْ كَثِيرًا} [سورة التوبة:82] مساكين! المدة الأطول تستحق البذل والتضحية لكنه الاستهتار الذي أهلكهم.
9- { وَلاَ تَنَازَعُواْ فَتَفْشَلُواْ وَتَذْهَبَ رِيحُكُمْ } [سورة الأنفال:46] التنازع والاختلاف من أسباب انقسام الأمة وهزيمتها.
10- { مَا عَلَى الْمُحْسِنِينَ مِن سَبِيلٍ } [سورة التوبة:91] المحسن إلى الناس تكرمًا منه لايؤاخَذ إن وقع منه تقصير
11- حسن العمل أو سوؤه يعرف من جهة الشرع، لا من وجهة نظر فاعله؛ فقد يزين الشيطان الأعمال السيئة! { زُيِّنَ لَهُمْ سُوءُ أَعْمَالِهِمْ} [سورة التوبة: 37].
12- { عَفَا اللّهُ عَنكَ لِمَ أَذِنتَ لَهُمْ} [سورة التوبة:43] ما سبقت المغفرة العتاب إلا لمكانة المعاتَب فما أعظم رب تسبق رحمته عذابه.
13- تقديم العفو والمسامحة على العتاب منهج رباني ما أحوجنا للعمل به ليبقى الود { عَفَا اللّهُ عَنكَ لِمَ أَذِنتَ لَهُمْ حَتَّى ...} [سورة التوبة:43].
14- {وَّأَعْيُنُهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ حَزَنًا أَلاَّ يَجِدُواْ مَا يُنفِقُونَ} [سورة التوبة: 92] حزن وفيض من الدموع لفقد طاعة هل أحسست بها يومًا؟!!
15- من أسباب رحمة الله بالعبد : ١/القيام بالدعوة ٢/إقامة الصلاة ٣/أداء الزكاة ٤/طاعة الله ورسوله {أُوْلَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللّهُ} [سورة التوبة:71]
16- إخلاف الوعد والكذب سبب للنفاق! { فَأَعْقَبَهُمْ نِفَاقًا فِي قُلُوبِهِمْ إِلَى يَوْمِ يَلْقَوْنَهُ بِمَا أَخْلَفُواْ اللّهَ مَا وَعَدُوهُ وَبِمَا كَانُواْ يَكْذِبُونَ (77)} (سورة التوبة).
17- { إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا } [سورة التوبة:40] هذه سمةُ الصديق الصالح يهدئه إذا ارتاع يشد من أزرِه يذكره بربه
18- قال عن المؤمنين : {بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاء بَعْضٍ} [سورة التوبة:71] لأنّ قلوبهم متحدة وقال عن المنافقين : {بَعْضُهُم مِّن بَعْضٍ} [سورة التوبة:67] لأن قلوبهم مختلفة "القرطبي"
19- {الَّذِينَ يَلْمِزُونَ الْمُطَّوِّعِينَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ فِي الصَّدَقَاتِ} [سورة التوبة:79] اجتهد أهل النفاق في إلصاق التهم بالمحسنين، صدًا عن الدعوة وتشويها للدعاة.
20 {لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ} [سورة التوبة:66] لا يُستمع لأعذار المستهزئين فلا يبرر السخرية بالدين وأهله مبرر على وجه الأرض.
21- {فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ} [سورة التوبة:40] حين تطاردك المخاوف، وتزلزلك الأزمات، فاطلب من ربك السكينة.
22- ليس المهم من أنت بين الناس ولكن الأهم ما درجتكَ عند الله؟ {الَّذِينَ آمَنُواْ ... أَعْظَمُ دَرَجَةً عِندَ اللّهِ} [سورة التوبة:20] {هُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ اللّهِ} [سورة آل عمران: 163]
23- وصف الله المؤمنين بأنهم أولياء بعض فإذا رأيت نفسك تناصر المنافقين وتعادي المؤمنين فراجع إيمانك !
24- لا تكن كالمنافقين إذا أعطوا من الدنيا رضوا وإذا منعوا سخطوا {فَإِنْ أُعْطُواْ مِنْهَا رَضُواْ وَإِن لَّمْ يُعْطَوْاْ مِنهَا إِذَا هُمْ يَسْخَطُونَ} [سورة التوبة: 58].
25- في جهاد الكافر المعتدي شفاء للقلوب المكلومة الموجَعة.. {قَاتِلُوهُمْ يُعَذِّبْهُمُ اللّهُ بِأَيْدِيكُمْ ... وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ} [سورة التوبة: 14].
26- {وَلَكِن كَرِهَ اللّهُ انبِعَاثَهُمْ{ [سورة التوبة:46] لا تتحسر على قومٍ تخلفوا عن نصرة الحق! لا خير في قومٍ كره الله نصرتهم!

سؤال المجلس: تكرّر في هذا الجزء -أكثر من ٣ مرات- ذِكرُ عادةٍ قبيحة للمنافقين، فما هي؟
الإجابة: كثرة الحلف - الحلف الكاذب.

تغريدات المشاركين تحت وسم المجلس والتي لم يعاد تغريدها
1. لايلزمك الوفاء بالعهد مع العدو إن بدت منه ملامح للخيانة أو الغدر " وإماتخافنّ من قوم خيانة فانبذ إليهم على سواء"
2. ﴿ لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود... ﴾ قيل: وإذا العناية لاحظتك عيونها نَـمْ فالمخاوف كلّهن أمان..
3. "لا يرقبوا فيكم إلا ولاذمة(يرضونكم)بأفواههم(وتأبى) قلوبهم" سنة الله لاتتغير! لن يهدأ للكفار بال حتى يردوكم عن دينكم الإسلام ﴿ وألّف بين قلوبهم لو أنفقت ما في الأرض جميعا ما ألّفت بين قلوبهم ... ﴾ الحب لا يُشترىٰ ..
4. ﴿إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا﴾ حقٌ من حقوق الأخوّة : أن تمسح على قلب أخيك بتذكيره بلطف الله .
5. "وأعدوا لهم(ما استطعتم)من قوة …" لسنا مأمورين بالتكافؤ العسكري مع الكفار حتى ننتصر! العبرة بقوة الإيمان وحسن التوكل على الله
6. ﴿ذلك بأن الله لم يك مغيرا نعمة أنعمها على قوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وأن الله سميع عليم﴾ كل شيءٍ حولك يتغيّر إذا تغيرتَ أنت .
7. إذا أراد الله بقوم خيرا ألف بين قلوبهم .. وعظم في قلوبهم رابطة الإيمان والدين .. ﴿وألف بين قلوبهم﴾
8. (إنما الصدقات للفقراء والمساكين...) الزكاة فيها طهارة للمال والنفس يدفعها المسلم لأخيه المسلم
9. دور المعجزات والخوارق{إِذ تستغيثون ربكم فاستجاب لكم أني ممددكم بِألف من الملائكة مردفين }{ومارميت إِذ رميت ولكن الله رَمَى}
10. ﴿عفا الله عنك لم أذنت لهم حتى يتبين لك الذين صدقوا وتعلم الكاذبين﴾ ما أجمل العفو قبل العتاب! يفتح القلوب ويطيب النفوس
11. (فاثبتوا واذكروا الله كثيرا لعلكم تفلحون) من أعظم أسباب الثبات: كثرة ذكر الله عز وجل..
12. الخيانةوصف ذميم مطلقا لم يصف الله به نفسه ولا على سبيل المقابلة ﴿وإن يريدوا خيانتك فقد خانوا الله من قبل فأمكن منهم﴾
13. -إعلان براءةالله ورسوله من المشركين وعهودهم من سورة التوبة -الثناءعلى المهاجرين -تحذيرمن اتخاذالكافرين أولياءمن دون المؤمنين


التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل