إشراقات في آيات - آيات ومعاني ج4

إشراقات في آيات – آيات ومعاني –ج4

د. أيمن سويد

تفريغ صفحة إسلاميات حصريًا

ننبه في هذه الحلقة على ما كنا عملناه في الحلقات الماضية من بيان بعض الكلمات التي قد تفهم على خلاف تفسيرها.

من جملة ذلك على من ولدت امرأته بنت فتألم من هذا الموضوع واحتار ماذا يفعل قال تعالى عن هذا الإنسان (يَتَوَارَىٰ مِنَ الْقَوْمِ مِن سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ ۚ أَيُمْسِكُهُ عَلَىٰ هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ (59) النحل) الهون هنا بمعنى الذل والهوان فهو يتصور أنه سيصيبه الذل والهوان بسبب هذه البيت هكذا كانت عقول أهل الجاهلية عافانا الله من هذه العقول، فالهون من الذل والهوان وليس على مهل، نحن نقول على هون يعني على مهل.

قال الله عز وجلّ عن نحر الإبل في سورة الحج (فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا) [الحج:36] وجبت هنا بمعنى سقطت جنوب الإبل بعد نحرها على الأرض فمن معاني وجب في اللغة سقط  وليست مشتقة من الوجوب أي صارت واجبة.

من المعاني قوله تعالى (وَتَتَّخِذُونَ مَصَانِعَ لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ (129) الشعراء) المصانع هنا ليست بمعنى الأماكن التي تصنع فيها الأشياء جمع مصنع وإنما هي القصور والحصون.

من جملة المعاني التي ننبه عليها قوله تعالى (وَلَقَدْ وَصَّلْنَا لَهُمُ الْقَوْلَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ (51) القصص) بمعنى فصلناه وبيناه وليس بمعنى أوصلناه إليهم.

ومن جملة ذلك قوله تعالى عن تنويع الأولاد (أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا ۖ وَيَجْعَلُ مَن يَشَاءُ عَقِيمًا) [الشورى: 50] يجعلهم صنفين عند الإنسان فيرزقه من البنات ويرزقه من البنبن ليس هنا يزوجهم يعني أزواجا فليست من التزويج وإنما من التنويع.

(وَأَذِنَتْ لِرَبِّهَا وَحُقَّتْ) [الانشقاق] هنا أذنت بمعنى انقادت وخضعت وليس بمعنى سمحت نحن نقول فلان أذن لفلان يعني سمح له بالدخول. وأذنت لربها يعني انقادت وخضعت له

نقرأ في القرآن عن جهنم قوله تعالى (لَوَّاحَةٌ لِّلْبَشَرِ (29) المدثر) لواحة بمعنى محرقة للجلود نسأل الله العافية وليس بمعنى لاح الشيء يلوح من بعيد، لواحة للبشر يعني محرقة لجلود البشر!

(وَمِنَ اللَّيْلِ فَاسْجُدْ لَهُ وَسَبِّحْهُ لَيْلًا طَوِيلًا (26) الإنسان) سبحه ليلا طويلا بمعنى صل فيه صلاة في الليل صلاة طويلة والعرب تسمي صلاة الليل التسبيح، سبّح فلان في الليل يعني صلى صلاة النافلة. إذن هنا سبحه بمعنى صل صلاة الليل  وليس من التسبيح  الذي هو قول القائل سبحان الله

(خلق الإنسان من صلصال) الصلصال هنا بمعنى الطين الفخار اليابس الذي له صلصلة يعني له صوت وليس بمعنى المعجون الذي يستعمله أولادنا في المدارس.

 

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل