إشراقات في آيات – الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

إشراقات في آيات – الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم

د. أيمن سويد

تفريغ صفحة إسلاميات حصريًا

جاء في القرآن الكريم النداء (يا أيها الذين آمنوا) 89 مرة (يا أيها الذين آمنوا) افعلوا كذا، أو (يا أيها الذين آمنوا) لا تفعلوا كذا إلا آية واحدة في قوله تعالى (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا ﴿٥٦﴾ الأحزاب) كأنه جل جلاله قبل أن يأمرنا بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم أخبرنا أنه هو يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم والصلاة من الله رحمة. والملائكة الكرام يصلّون على النبي صلى الله عليه وسلم والصلاة من الملائكة استغفار فالملاكة تستغفر لرسول الله والله عز وجل يرحم النبي صلى الله عليه وسلم فبعد أن أخبرنا أنه يصلي على الرسول وملاكته يصلّون عليه طلب منا أن نصلي على رسول الله صلى الله عليه وسلم وكل ما نفعله أن نقول: اللهم صل على محمد، اللهم صل على محمد وآله وسلّم. يا سبحان الله! نحن نطلب منه جل جلاله أن يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم وقبل أن يطلب منا أخبرنا جل جلاله أنه هو يصلي عليه إن سألنا الله عز وجل وإن لم نسأل. ونبينا عليه الصلاة والسلام أخبرنا أنه من صلى منا صلاة واحدة على رسول الله صلى الله عليه وسلم فإن الله جل جلاله يصلي عليه عشرا كما أخبر بذلك في صحيح مسلم: من صلّى عليّ صلاة صلّى الله عليه بها عشرا. والصلاة من الله رحمة فيرحمنا الله عشر رحمات إذا صلينا على رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة واحدة. وكان سيدنا أبيّ بن كعب ذكر للنبي صلى الله عليه وسلم أنه يصلي عليه وأنه خصص وقتًا للعبادة (النوافل) ومن ضمن ذلك خصص وقتًا يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم فسأله كم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم، فقال له النبي صلى الله عليه وسلم: ما شئت، فقال: الربع؟ قال ما شئت، وإن زدتَ فهو خير لك. ثم قال النصف، ثم قال الثلثان والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: ما شئت، وإن زدتَ فهو خير لك، إلى أن قال: أجعل صلاتي كلها عليك يا رسول الله، قال عليه الصلاة والسلام: إذن (أي إذا فعلت ذلك) تكفى همّك ويغفر ذنبك. انظروا إلى الجزاء: تكفى همّك في الدنيا ويُغفر ذنبك في الآخرة، ولو تأملنا السعادة في هذين الأمرين، السعيد هو الذي يعيش في الدنيا ولا همّ عليه ويأتي في الآخرة ولا ذنب عليه وقد تكفّل النبي صلى الله عليه وسلم بهذين الأمرين لمن جعل وقتًا كثيرًا من وقته للصلاة عل النبي صلى الله عليه وسلم.

نسأل الله تعالى أن يتقبل منا صلاتنا وسلامنا عليه صلى الله عليه وسلم وأن يرزقنا الإكثار منها إنه تعالى سميع مجيب.

 

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل