أوصاف يوم القيامة في سورة غافر

أوصاف يوم القيامة في سورة غافر

تأمل هذا النسق من سورة غافر (أخاف عليكم مثل يوم الأحزاب) (أخاف عليكم يوم التناد). 
ووصف يوم القيامة بأوصاف: (يوم الحساب) (ويوم تقوم الساعة) (ويوم يقوم الأشهاد) (يوم التلاق).
د. أحمد نوفل

--------------------------------
*- (أخاف عليكم) وردت مرتين في السورة:

- (وَقَالَ الَّذِي آَمَنَ يَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ مِثْلَ يَوْمِ الْأَحْزَابِ ﴿٣٠﴾)
- (وَيَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ ﴿٣٢﴾)

*- ووصف يوم القيامة بعدة أوصاف في السورة هي:

التناد: (وَيَا قَوْمِ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ يَوْمَ التَّنَادِ ﴿٣٢﴾)

التلاق: (رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنْذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ ﴿١٥﴾)

الآزفة: (وَأَنْذِرْهُمْ يَوْمَ الْآَزِفَةِ إِذِ الْقُلُوبُ لَدَى الْحَنَاجِرِ كَاظِمِينَ مَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ حَمِيمٍ وَلَا شَفِيعٍ يُطَاعُ ﴿١٨﴾)

الحساب: (وَقَالَ مُوسَى إِنِّي عُذْتُ بِرَبِّي وَرَبِّكُمْ مِنْ كُلِّ مُتَكَبِّرٍ لَا يُؤْمِنُ بِيَوْمِ الْحِسَابِ ﴿٢٧﴾)

الأشهاد: (إِنَّا لَنَنْصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آَمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ يَقُومُ الْأَشْهَادُ ﴿٥١﴾)

الساعة: (النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آَلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ ﴿٤٦﴾)

إضافة تدبرية من صفحة إسلاميات:
*- وتكرر لفظ (يوم) 12 مرة في السورة وهذا يتناسب مع جو السورة الذي فيه حديث عن الاستكبار وعن المجادلة والمحاججة فكأن السورة تذكر كل هؤلاء المستكبرين المجادلين بأن لله تعالى يومًا سيحاسبهم على ما قدّموا في حياتهم وسيعاقبهم على استكبارهم وجحودهم ومجادلتهم بالباطل.
هذا والله تعالى أعلى وأعلم



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل