ألفاظ القرآن وبلاغتها - سورة الفيل

ألفاظ القرآن وبلاغتها

تغريدات للدكتور يوسف العليوي @alulaiwy على وسم:

#ألفاظ_القرآن_وبلاغتها

#سورة_الفيل

1-    ألم تر: الخطاب للرسول تسلية له، وفيه تذكير لقريش بنعمة الله عليهم. والرؤية علمية، ولعل التعبير بها ولعل التعبير بها لتحقق العلم وكأنه مبصر، وفيها تعريض لقريش ممن رأى عيانًا ثم كفر بنعمة الله.

2-    فعل ربك: ما صنعه بأصحاب الفيل،وجاء مجملاً تشويقًا للبيان بعده.وإضافة لفظ الجلالة للنبي تشريف له وتسلية

3-    أصحاب الفيل: الحبشة الذين غزوا مكة بقيادة أبرهة يريدون هدم الكعبة.  وأضيفوا إلى الفيل لكونه كان معهم، وتذكيرًا لقريش بعظم قدرة الله على خلقه مهما كان عظيمًا.

4-    في تضليل: إضلال وإبطال وتضييع، لم يتحقق معه مرادهم. والتعبير بـ"في" دلالة على استغراق التضليل للكيد.

5-    طيرًا أبابيل: جماعات كثيرة متتابعة. وتنكير الطير وتنكير الطير تصغيرًا لشأنها، ودلالة على حقارة من استكبر، وعظم قدرة الله عليه.

6-    سجيل: طين متحجر. وفي التعبير به تأكيد على تحجره بعد قوله "حجارة" ومراعاة للفاصلة.

 

7-    كعصف مأكول: العصف: ورق الزرع، الورق البالي اليابس، التبن، الروث. والمأكول: تأكله الدود، أو أو تأكله الدواب تبنا ثم تروثه وفي التشبيه به إشارة إلى مهانتهم وفنائهم وعظم قدرة الله عليهم وأمثالهم.



التعليقات

  1. احمد عبدالفتاح عبدالبر علق :

    سبحان الله‎ ‎

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل