ثمرات الاستجابة لله ورسوله

ثمرات الاستجابة لله ورسوله

د. عمر المقبل

هذه خمس ثمرات للاستجابة لله ورسوله، الواحدة منها تساوي الدنيا وما عليها :


(وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُوا مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتًا (66)) 
(وَإِذًا لَآتَيْنَاهُمْ مِنْ لَدُنَّا أَجْرًا عَظِيمًا (67))
(وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا (68))
(وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا} [النساء : 66 - 69]

فتأملها ـ أيها المؤمن ـ: 


1/ لكان خيراً لهم 
2/ وأشد تثبيتاً 
3/الأجر العظيم 
4/ الهداية للصراط المستقيم 
5/ الحشر في زمرة ذلك الركب الميمون: {مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا}.

اللهم ارزقنا بفضلك.

 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل