الفاء المباركة – (فإن تولوا فقل حسبي الله)

الفاء المباركة – (فإن تولوا فقل حسبي الله)

 

بسم الله الرحمن الرحيم. تكلمنا في حلقتين ماضييتين عندما تخاطب قوماً بالحق ولكنهم لا يفهمون هذا الحق وربما أثاروا جدلاً وغضباً وتحدثنا في الحلقة التي بدأنا فيها هذه القضية الجزئية من الغضب في قوله تعالى (وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ) هذه الأولى أول مرحلة قل أعوذ بالله من الشيطان الرجيم. لكن هذا المقابِل ألحّ (فَقُل لِّي عَمَلِي وَلَكُمْ عَمَلُكُمْ) بالتي هي أحسن ثم ألحوا مرة ثالثة بشكل يثير البغضاء رب العالمين عز وجل يعطيك الحل (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ (129) التوبة) بالأولى تستعذ بالله من نزغ الشيطان لأن هذا كله من عمل الشيطان الجدل والمناكفة والصراخ هذا من أساليبه العظيمة في إثارة الغضب والغضب مصيبة المصائب. قال تعالى في الأولى (وَإِمَّا يَنزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللّهِ) الثانية (فَقُل لِّي عَمَلِي وَلَكُمْ عَمَلُكُمْ) الثالثة ألحوا (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ) وأنت تعرفون أن هذه الجملة في كتاب الله عز وجل من الأذكار الشريفة إذا كان الواحد كلما حزبه أمر قال حسبي الله كفاه الله ما أهمّه. وفي الحديث الصحيح: من قال حين يصبح حسبي الله لا إله إلا هوعليه توكلت وهورب العرش العظيم سبع مرات كفاه الله كل ما أهمّه ذلك اليوم. إذن نحن معنيون بأن لا نغضب ومعنيون بأن نجادل بالتي هي أحسن ومعنيون أن نعرض عن الجاهلين لأنك أنت صاحب مهمة، أنت صاحب أعظم وأكبر وأشرف مهمة في الحياة وهوأن تهدي الناس قدر ما تستطيع وأن تدعوإلى الله عز وجل (وَمَنْ أَحْسَنُ قَوْلًا مِّمَّن دَعَا إِلَى اللَّهِ (33) فصلت) وعليك أن تتأدب بأد أدّبك الله به عن طريق نبيك محمد عليه وعلى آله الصلاة والسلام. ولذلك عليك بهذا التسلسل إذا بدأ هذا المقابل يثير غضبك وبدأت تغضب استعذ بالله سينطفئ الغضب وهذا مجرّب. ألحّوا قل: لي عملي ولكم عملكم، ثالثاً إذا بدأوا يلحّون في الكلام قد يوجهون لك انتقاداً أوذمّاً وقد يشيعون عليك إشاعات وهذا يجري كل يوم قل حسبي الله، عندما يصبح الأمر أقوى منك وقد كثر الباطل وكثرت الألسنة القادحة وهذ أسلوب (لَئِن لَّمْ يَنتَهِ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ وَالْمُرْجِفُونَ فِي الْمَدِينَةِ لَنُغْرِيَنَّكَ بِهِمْ ثُمَّ لَا يُجَاوِرُونَكَ فِيهَا إِلَّا قَلِيلًا (60) الأحزاب) أصحاب الاشاعات والكلام الكثير (لَنُغْرِيَنَّكَ بِهِمْ). إذا ثقل عليك الأمر هذه المرحلة الثالثة قل (فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ). هذه الفاء المباركة (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ) بعد هذه الفاء فرج عظيم وقضية لا تقبل النقاش وليس فيها أي شكّ ولا أي تردد ما دام فيها هذه الفاء المباركة فاء التفريع الذي يأتي بعدها الفرج سريعاً (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ) هذه الفاء بركة وراءها ثابت بالمائة مائة يقيناً (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ) وكل شيء صعب عليك وثقل على نفسك وبدأ يثير غضبك أويثير همك وحزنك انتبه إلى هذه الآية (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ) (وَمَن يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوحَسْبُهُ (3) الطلاق) (فَإِذَا عَزَمْتَ فَتَوَكَّلْ عَلَى اللّهِ إِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَوَكِّلِينَ (159) آل عمران) وفي الحديث الصحيح: من أراد أن يكون أقوى الناس فليتوكل على الله. هكذا هي (حَسْبِيَ اللّهُ) هذه عبارة شريفة عبارة مباركة جملة لها أسرارها وكل حملة في القرآن في هذا الصدد لها أسرار لا يدركها عقلك فعليك أن تطبقها تطبيقاً دقيقاً (فَإِن تَوَلَّوْاْ فَقُلْ حَسْبِيَ اللّهُ لا إِلَـهَ إِلاَّ هُوعَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَهُورَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ) والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل