القوم - الآل - الملأ - الملؤا - د. فاضل السامرائي

القوم - الآل - الملأ - الملؤا

د. فاضل السامرائي

(منقول)

♦ السؤال :◄
قوله تعالى ( هُدًى وَرَحْمَةً لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ ) 
• ما دلاله كلمه ( قوم ) ؟

♦ الجواب :◄
• بعض الآيات التي لمّا تتكلم عن لوط عليه السلام تأتي 
• ( قوم لوط ) أو ( إخوان لوط ) أو ( آل لوط ) 
فماالفرق بين قوم و إخوان و آل ؟

♣ أولاً :◄ متى يذكر 
• القوم .. الملأ .. أخوهم 
قال تعالى في سوره النمل 
• ( إِلَى فِرْعَوْنَ وَقَوْمِهِ ) 
قال تعالى في سوره القصص 
• ( إِلَى فِرْعَوْنَ وَمَلَئِهِ )، 
المهمة الأوسع تبليغ القوم 
أوسع القوم، 
بلِّغ كل القوم 
• أما الملأ فهم خاصة الملك الحاشية
• سؤال :◄
لماذا ذكر ( شعيب ) في سورة الشعراء 
بينما ذكر ( أخوهم شعيب ) في سورة هود ؟
• لاحظ :◄
• شعيب عليه السلام أُرسل إلى قومين هما :◄
1 ــ قوم مدين وهو منهم، فعندما ذهب إليهم قال تعالى :◄
• ( وَإِلَى مَدْيَنَ أَخَاهُمْ شُعَيْباً قَالَ يَا قَوْمِ اعْبُدُواْ اللّهَ مَا لَكُم مِّنْ إِلَـهٍ غَيْرُهُ 
وَلاَ تَنقُصُواْ الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ إِنِّيَ أَرَاكُم بِخَيْرٍ وَإِنِّيَ أَخَافُ عَلَيْكُمْ 
عَذَابَ يَوْمٍ مُّحِيطٍ ) 
2 ــ وإرسِل إلى أصحاب الأيكة ولم يكن منهم، وليسوا من أهله؛ 
فلم يذكر معهم أخوهم شعيب .. لأنه ليس أخوهم 
• ( كَذَّبَ أَصْحَابُ الْأَيْكَةِ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ قَالَ لَهُمْ شُعَيْبٌ أَلَا تَتَّقُونَ ) 
3 ــ وكذلك في القرآن الكريم لم يذكر في •←• قصة عيسى عليه السلام أنه خاطب قومه بـــ ( يا قوم ) .... لماذا ؟ 
كان يخاطبهم بـــ ( بني إسرائيل ) 
لأنه ليس له نسب فيهم . 
4 ــ أما في قصة موسى عليه السلام فالخطاب على لسان موسى 
جاء بـــ ( يا قوم ) •←• لأن موسى عليه السلام منهم.

♣ ثانياً :◄
الملأ .. الملؤا 
من عجائب كتابة القرءان ( الملأ .. الملؤا )
• جاءت كلمة •←• ( الملأ ) بصورتها العادية حينما تكلم سبحانه 
عن علية القوم 
• اما حين تكلم سبحانه عن صفوة القوم وهم الذين اعلى مكانة 
فقد تغير رسم الكلمة لتكون •←• ( الملؤا ) وذلك يزيادة حرف ( و ) 
ومن المعلوم ان زيادة المبنى تزيد من المعنى 
• مثال :◄
قال تعالى عن قوم نوح عليه السلام 
• ( فَقَالَ الْمَلأُ الَّذِينَ كَفَرُواْ مِن قَوْمِهِ مَا نَرَاكَ إِلاَّ بَشَرًا مِّثْلَنَا ) 
• ( فَقَالَ الْمَلَؤُاْ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن قَوْمِهِ مَا هَذَا إِلاَّ بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ ) 
• من الايتين السابقتين ( وهم عن قوم نوح عليه السلام ) 
• فان الفرق واضح بين ( الملأ ) و ( الملؤا ) 
• ففي الاية الاولى •←• فقد قال ( الملأ ) العادي لنوح عليه السلام
• ( ما نراك الا بشر مثلنا ) •←• اي 
انهم ساووا بينهم و بين نوح عليه السلام 
• اما في الاية الثانية •←• فقد قال ( الملؤا ) مخاطبين قومهم و الملأ العادي من قومهم ( ما هذا الا بشر مثلكم ) •←• اي 
انهم يترفعون هم عن مساواة نوح عليه السلام و يصفونه بانه بشر مثل القوم والملأ العادي وبالطبع فانهم يوضحون انهم صفوة القوم و يترفعون عن قومهم و نوح عليه السلام 
• ومما يوضح ان •←• ( الملؤا ) هم صفوة قومهم 
• انها جاءت في القرءان الكريم ( 4 مرات فقط ) 
بالمقارنة بكلمة ( الملأ ) التي جاءت ( 18 مرة ) 
قال تعالى على لسان ملكة سبأ
• ( قَالَتْ يَا أَيُّهَا الْمَلَؤُاْ إِنِّي أُلْقِيَ إِلَيَّ كِتَابٌ كَرِيمٌ ) 
• وبالطبع فانها خاطبت صفوة القوم ليفتوها في امرها 
قال تعالى على لسان سليمان عليه السلام 
•( قَالَ يَا أَيُّهَا الْمَلَؤُاْ أَيُّكُمْ يَأْتِينِي بِعَرْشِهَا قَبْلَ أَن يَأْتُونِي مُسْلِمِينَ )
• وبالطبع فانهم كانوا صفوة من حول سليمان عليه السلام

♣ ثالثاً :◄
الفرق اللغوي:◄ القوم .. الآل .. إخوان 
• قوم الرجل •←• هم أهله بالصورة الواسعة يقال فلان من قوم كذا، 
وقد يكون القوم أوسع من القبيلة، 
• العرب قوم .
والقوم إسم جمع مثل شعب و جيش .. ليس له مفرد من جنسه .
• الآل •←• هم الأهل المقربون الذين هم أقرب الناس 
ومن معانيه الزوجة و الأتباع، الذرية أو الأقارب ، 
لكن قوم أوسع .
• الإخوان •←• أقرب من الآل 
• لأن الآل قد يكون فيها الأتباع 
• (النَّارُ يُعْرَضُونَ عَلَيْهَا غُدُوًّا وَعَشِيًّا 
وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ أَدْخِلُوا آلَ فِرْعَوْنَ أَشَدَّ الْعَذَابِ ) •←• أي أتباعه.
• بالنسبة لآل لوط •←• لم تستعمل إلا في الثناء عليهم فقط، 
• لما يثني عليهم لا يستعمل كلمة قوم .
• القرآن الكريم يستعمل كلمة قوم و أحياناً كلمة آل و أحياناً كلمة إخوان. مثلاً :◄ 
1 ــ عندنا قوم نوح و قوم فرعون و قوم موسى و قوم ابراهيم 
و قوم اسماعيل و قوم هود و قوم لوط و قوم صالح و قوم تُبّع، 
2 ــ وورد أخاهم هوداً و أخاهم صالحاً و أخاهم شعيباً 
وعندنا أخوهم نوح و هود و صالح و لوط، 
3 ــ وعندنا إخوان لوط، إخوة يوسف، إخوان الشياطين. 
• كل واحدة في مكانها . 
• الإخوة ذكرت لشعيب و هود و صالح و لوط و نوح 
• في حال الرفع والنصب.

♣ رابعاً :◄
المعنى اللغوى من ( لسان العرب )
1 ــ قوم 
1. قَوم: ( إسم ) 
الجمع : أقْوام 
القَوْمُ : الجماعةُ من النَّاس تجمعهم جامعة يقومون لها 
• { كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَعَادٌ } { لاَ يَسْخَرْ قَومٌمِنْ قَوْمٍ } 
مصدر قامَ 
أحاسن القَوْم : خيارهم ، 
أكابر القوم : عظماؤهم وشرفاؤهم ، 
لسان القوم : المتكلِّم عنهم ، لغتهم ، 
قَوْم الشَّخص : أقاربه عصبيَّة أو من هم بمنزلة الأقارب له ، أهله وعشيرته { وَكَانَ يَأْمُرُ قَوْمَهُ بِالصَّلاَةِ } 
قَوْمُ الرَّجُلِ : أَقْرِبَاؤُهُ الَّذِينَ يَجْتَمِعُونَ مَعَهُ فِي جَدٍّ وَاحِدٍ أَوْ سُلاَلَةٍ وَاحِدَةٍ
2 ــ ملأ 
1. مَلأ: ( إسم ) 
الجمع : أملاءٌ 
المَلأُ : الجماعة وعليه القوم 
• { قَالَ يَامُوسَى إِنَّ الْمَلأَ يَأْتَمِرُونَ بِكَ لِيَقْتُلُوكَ } 
3 ــ المَلؤُاْ : أَشرافُ وصفوه القوم وسَراتهم 
أشراف القوم وعليتهم الذين يملأون العيون أبهة والصّدور هيبة
• { قَالَتْ يَاأَيُّهَا الْمَلأُ أَفْتُونِي فِي أَمْرِي }

• والله تعالى أعلى وأعلم بمراده 
• لله تعالى الفضل والمِنّه



التعليقات

  1. محمود علق :

    جزاك الله خيرا

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل