برنامج هدايات قرآنية - سورة الإخلاص

برنامج هدايات قرآنية - الحلقة 36 – سورة الإخلاص

 

د. يوسف العقيل: بسم الله الرحمن الرحيم، الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه ومن والاه أما بعد:

فالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته وأهلاً وسهلاً بكم مستمعي الكرام إلى هذا اللقاء في برنامجكم "هدايات قرآنية" أرحب بكم وأدعوكم للتنقل معي في أفانين القرآن العظيم مع نخبة من أهل العلم من ضيوفنا في هذا اللقاء فمرحباً وأهلاً وسهلاً بكم.

******************

هدايات قرآنية يسعدنا تواصلكم عبر الرسائل النصية على هاتف البرنامج 0541151051 بانتظار اقتراحاتكم وأسئلتكم حول العلوم القرآنية وهدايات السور.

******************

د. يوسف العقيل: حياكم الله مستمعي الكرام وإلى هذه الفقرة.

******************

الفقرة الأولى: "في أفياء السورة" يقدم هذه الفقرة الدكتور مساعد بن سليمان الطيار حيث يستعرض فيها مع التعريف بالسورة شيئاً من علومها.

******************

د. يوسف العقيل: أهلاً ومرحباً بكم مستمعي الكرام للفقرة الأولى في حلقة هذا اليوم مع "سورة الإخلاص" ضيفنا في هذه الفقرة هو فضيلة الدكتور مساعد بن سليمان الطيار عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود، فمرحباً بكم دكتور مساعد وأهلاً وسهلاً.

الشيخ مساعد الطيار: مرحباً بكم وبالمستمعين والمستمعات.

د. يوسف العقيل: سورة الإخلاص دكتور مساعد هذه السورة القصيرة في ألفاظها العظيمة في معانيها ومكانتها وفضلها في القرآن الكريم.

الشيخ مساعد الطيار: بسم الله والحمد لله. كما ذكرت هذه السورة كما أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم أنها تعدل ثلث القرآن، طبعاً العلماء اختلفوا في كون الرسول صلى الله عليه وسلم قال: «تعدل ثلث القرآن» لكن من الأجوبة التي ذكروها أنها تتكلم عن الله سبحانه وتعالى في أسمائه وصفاته والحديث عنه سبحانه وتعالى هو ثلث القرآن وثلث قصص وثلث أحكام، لكن أيّاً ما كان فإن عندنا النص النبوي فإنها تعدل ثلث القرآن. من الأسماء أيضاً التي وردت لها يعني سورة الإخلاص كما قلنا "سورة قل هو الله أحد" حكاية لأول آية في السورة، وقد ورد هذا في قول الرسول صلى الله عليه وسلم: «قل هو الله أحد تعدل ثلث القرآن» فقوله صلى الله عليه وسلم: «قل هو الله أحد» إشارة إلى

د. يوسف العقيل: أولها.

الشيخ مساعد الطيار: كأنه سمّاها بأولها. وسورة الإخلاص هي الاسم الأغلب الذي ورد في هذا ورد عند الصحابة والتابعين وكذلك ورد في معظم كتب التفسير والمصاحف وكتب السنة هو "سورة الإخلاص". أيضاً من الأسماء التي تسمى هو "سورة التوحيد" لأننا كما قلنا هي خالصة في توحيد الله سبحانه وتعالى ليس فيها موضوع آخر غير التوحيد وهذا أيضاً ورد عن جماعة من العلماء وكذلك موجود في بعض المصاحف القديمة. كذلك تسمى سورة الأساس وهذه أيضاً وردت عند السخاوي والبقاعي والسيوطي والزمخشري والفخر الرازي وغيرهم سموها "سورة الأساس" وذكروا عن كعب أنه قال: إن الله تعالى ذكره.

د. يوسف العقيل: كعب الأحبار.

الشيخ مساعد الطيار: نعم، أسس السماوات السبع والأرضين السبع على هذه السورة لأنها قائمة على التوحيد وكل الكون قائم على التوحيد. كذلك تسمى "سورة المقشقشة" مثل "سورة الكافرون" لأنها أيضاً براءة

د. يوسف العقيل: تشتركان في اسمين؟

الشيخ مساعد الطيار: هما تشتركان نعم.

د. يوسف العقيل: في الإخلاص.

الشيخ مساعد الطيار: في الإخلاص والمقشقشة أحسنت نعم. أيضاً تسمى "سورة النسبة" و"سورة الصمد" أيضاً وهذا من الأسماء المشهورة لأنها لم يرد هذا الاسم إلا في هذا الموطن. قد تسمى سورة البراءة وكذلك هي براءة من الشرك مثل سورة الكافرون أيضاً فبينهما مجموعة من الأسماء المشتركة.

د. يوسف العقيل: تلك نفي وهذه.

الشيخ مساعد الطيار: وهذه إثبات

د. يوسف العقيل: إثبات مع ما فيها من النفي "سورة الإخلاص".

الشيخ مساعد الطيار: لا شك لكنها مختصة بإثبات توحيد الله الخالص وتلك في نفي الشرك.

د. يوسف العقيل: نعم.

الشيخ مساعد الطيار: إي نعم. هذا ما يتعلق طبعاً بالأسماء، هناك أسماء أخرى أعدها جماعة من العلماء لكن هذا من أشهر الأسماء الواردة في هذه السورة. طبعاً إذا نظرنا هل لها سبب نزول؟ هكذا حُكي فبعضهم حكى أنها مكية وبعضهم حكى أنها مدنية، فالكفار على من قال أنها مكية قالوا انسب لنا ربك، وإذا كانت مدنية أن اليهود سألوا عن صفة الله سبحانه وتعالى، أيّاً ما كان الأمر فهي في النهاية حتى سواء صحّ السبب أو لم يصح هي واضحة المعاني سواء ذكر السبب أو لم يذكر.

عندنا في قوله (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2)) كما قلنا التي هي سورة التوحيد أو سورة الإخلاص فإذاً موضوعها هو في توحيد الله سبحانه وتعالى، وتوحيد الأسماء والصفات على وجه الخصوص، وأيضاً مما يلاحظ كما ذكرت قبل قليل أن هذه السورة فيها إثبات ونفي فقوله (قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2)) هذا إثبات وقوله (لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4)) أيضاً هذا نفي، ولعل الدكتور محمد الخضيري سيشير إلى السر في هذا الأمر ولهذا نقف عند هذا الحد فيما يتعلق بموضوع السورة، وأسأل الله سبحانه وتعالى أن يبارك للجميع.

د. يوسف العقيل: آمين، آمين، أحسن الله إليكم دكتور مساعد هذا العرض لسورة الإخلاص، وأدعوكم كما دعاكم الدكتور مساعد قبل قليل إلى الاستماع لهدايات هذه السورة في الفقرة التالية.

******************

الفقرة الثانية: "هدايات السورة" مع الدكتور محمد بن عبد العزيز الخضيري عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود.

******************

د. يوسف العقيل: أهلاً ومرحباً بكم مستمعي الكرام بعد أن استمعنا إلى بعض من موضوعات سورة الإخلاص هذا حديث أيضاً عن هدايات هذه السورة العظيمة التي هي من أعظم سور القرآن، حديثنا سيكون مع الدكتور محمد بن عبد العزيز الخضيري وفقه الله عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود، فمرحباً بكم دكتور محمد وأهلاً وسهلاً.

الشيخ محمد الخضيري: حياكم الله وحيا الله الإخوة المستمعين.

د. يوسف العقيل: ما أعظم سورة الإخلاص.

الشيخ محمد الخضيري: لا شك.

د. يوسف العقيل: على قصر هذه الآيات العظيمات لكنها احتوت على تمجيد الرب سبحانه وتعالى وإقرار وحدانيته وفردانيته سبحانه وتعالى ما هدايات هذه السورة أو بعض من هدايات هذه السورة دكتور.

الشيخ محمد الخضيري: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه. هذه السورة تسمى "سورة الإخلاص" لأنها أخلصت في ذكر الرب فلم يذكر مع الله أحد سواه وهي جاءت بالإخلاص العلمي يعني ما يعلمه المسلم عن ربه أنه واحد في ألوهيته، واحد في ربوبيته، واحد في أسمائه وصفاته، واحد في أفعاله وفي وجوده جل جلاله. (اللَّهُ الصَّمَدُ (2)) أي الذي يصمد إليه في قضاء الحوائج، أو السيد الذي كمل في سؤدده، أو الذي لا جوف له، أو غيرها من المعاني التي تدل على قيومته وعلى غناه عن خلقه وعلى افتقار المخلوقات كلها إليه سبحانه وتعالى.

ثم قال (لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3)) مؤكداً هذه الحقيقة التي في الآية التي قبلها وهي حقيقة الصمدية، فالله عز وجل ليس بحاجة إلى ولد، ولا إلى صاحبة جل الله عن ذلك وتعالى وتقدّس، وليس بحاجة إلى أن يتولّد من غيره بل هو سبحانه وتعالى فرد، صمد، واحد، أحد، لا ند له، ولا شريك له ولا نظير له جل في علاه. ولذلك أكّد هذا المعنى في نهاية هذه السورة بقوله (وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4)) يعني ليس له نظير ولا ند ولا شبيه سبحانه وتعالى. وجاءت هذه الآية بطريقة الحصر وهو عند العلماء ما يسمى بتقديم ما حقه التأخير يدل أو يؤذن بالحصر فقوله (وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4)) أصل الكلام "لم يكن أحد كفواً له" فقدمت "له" ثم قدمت أيضاً "كفواً" لدلالة على أنه لا أحد البتة كفو لله عز وجل ومثيل ونظير له جل في علاه (لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (11)) [سورة الشورى] هذه السورة نقرأها في مواطن كثيرة: نقرأها في ركعة الوتر، ونقرأها في ركعتي صلاة الفجر.

د. يوسف العقيل: تأسياً برسول الله صلى الله عليه وسلم.

الشيخ محمد الخضيري: تأسياً برسول الله صلى الله عليه وسلم واتباعاً لسنته وتحقيقاً لمعنى الإخلاص. ولعلك تلاحظ كيف أن الإنسان يقرأها في خاتمة صلوات اليوم وهي الوتر وفي فاتحة صلوات اليوم وهي ركعتا الفجر لماذا؟ ليعلن لله بالتوحيد في أول يومه وفي ختامه، وعندما تنام يستحب لك أن تضع كفيك بهيئة الدعاء ثم تنفث فيهما وتقرأ سورة الإخلاص والمعوذتين ثم تمسح بهما على جسدك تفعل ذلك ثلاث مرات أيضاً لتختم وتغمر جسدك بهذا الإخلاص. فهذه السورة يجب على المؤمن أن يستيقن من معناها تعلم أن الله هو الرزاق وحده، أن الله هو المحيي وحده، أن الله هو المميت وحده، أن الله هو المعبود وحده، وتوقن بذلك، وتسيّر حياتك وعملك على هذا الأساس فلا تُشرك مع الله أحداً سواه ولا يلتفت قلبك إلى أحد غيره، وكثير من الناس قد لا يسجد لغير الله سبحانه وتعالى وقد لا يعبد صنماً لكن قلبه ملتفت إلى الخلق في رزقه وفي حاله وفي شأنه فهذا خلل في جانب التوحيد وخلل في امتثال الأمر أو الخبر المتضمن أو الذي تضمنته هذه السورة وهو أحادية الله سبحانه وتعالى. أسأل الله أن يميتني وإياكم على التوحيد وأن يحسن لنا ولكم الختام.

د. يوسف العقيل: آمين، أحسن الله إليكم دكتور محمد هذا الحديث عن هذه السورة العظيمة "سورة الإخلاص" كان حديثنا مع الدكتور محمد بن عبد العزيز الخضيري عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود، شكر الله له، وأدعوكم مستمعي الكرام للاستماع للفقرة التالية.

******************

الفقرة الثالثة: "من المكتبة القرآنية" مع الدكتور عبد الرحمن بن معاضة الشهري عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود.

******************

د. يوسف العقيل:مرحباً بكم مستمعي الكرام إلى هذه الفقرة فقرة عرض كتاب عن المكتبة القرآنية في علوم القرآن كتابنا هذا اليوم "استدراكات ابن عطية في المحرر الوجيز على الطبري في جامع البيان عرضاً ودراسة" للأستاذ الدكتور شايع بن عبده بن شايع الأسمري، ولعل الدكتور وفقه الله أن يعرض لنا هذا السفر.

الشيخ عبد الرحمن الشهري: بسم الله الرحمن الرحيم، كتابنا كما تفضلتم يا دكتور وأشرتم هو كتاب "استدراكات ابن عطية في المحرر الوجيز على الطبري في جامع البيان عرضاً ودراسة" للأستاذ الدكتور شايع بن عبده الأسمري، والكتاب من مطبوعات الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، الطبعة الأولى عام ألف وأربع مئة وسبعة وعشرين هجرية، وهذا الكتاب في أصله هو رسالة دكتوراه تقدم بها الباحث الدكتور شايع الأسمري وفكرته مهمة للباحثين وهي التعقبات والاستدراكات التي قام بها العلامة ابن عطية الأندلسي في كتابه "المحرر الوجيز" على الإمام الطبري في كتابه "جامع البيان عن تأويل آي القرآن" فهناك بعض المسائل التي ذكرها الطبري رحمه الله في تفسير بعض الآيات جاء الإمام ابن عطية -وابن عطية متوفى سنة خمس مئة واثنين وأربعين والطبري متوفى ثلاث مئة وعشرة فبينهما قرون- فجاء ابن عطية توقف مع الطبري وقال والصواب كذا وقد قال الإمام الطبري كذا والصواب كذا فاستدرك عليه بعض الاستدراكات العلمية ولذلك جاء الباحث فجمع هذه الاستدراكات وتوقف معها ولا شك أن البحث في الاستدراكات وخاصة إذا كان بين هؤلاء الأئمة الكبار مثل ابن عطية والطبري واستدراكات ابن كثير على من سبقه ونحو ذلك هذا يعطي الطالب تمريناً جيداً في جمع الأقوال وسبرها وترجيح الراجح بالدليل والتعليل وهذا ما يبني شخصيات الطلاب العلمية وأيضاً ينتفع به القارئ كذلك. وهذه الاستدراكات أيضاً التي أبداها القاضي ابن عطية اتسمت بالبحث في قضايا دقيقة وغامضة بحثها يضيف إلى مكتبة الدراسات القرآنية الشيء المفيد والنافع. وأيضاً من يعرف الإمام الطبري ودقة بحثه وتبحره في علوم الإسلام ثم يطلع على المحرر الوجيز ويدرك غزارة علم صاحبه وتبحره في علوم العربية وغيرها يتمنى أن يقف على الحقيقة في تلك الاستدراكات بمعنى أنك قد تقرأ قولاً للإمام الطبري ولا يتبين لك الخطأ فيه فعندما يأتي إمام مثل ابن عطية فيبين وجه الخطأ ويبين العلة ثم يأتي الباحث فيجمع هذين القولين إلى بعضهما ثم أيضاً يستأنس بآراء العلماء الآخرين الذين وقفوا عند هذه الآية أو تلك الآية أو هذه المسألة أو تلك المسألة فيستنير بها ويُخرِج للقارئ بعد ذلك خلاصة الصحيح أو القول الصحيح في هذه الأقوال هذا من أفضل وأجود ما يقرأ فيه الباحث وطالب العلم ويستفيد منه. والمؤلف قد قدم للكتاب فتحدث أولاً عن ترجمة للطبري وتكلم عن كتابه، ثم تكلم أيضاً عن ابن عطية وتكلم عن كتابه، ثم عقد موازنة بين جامع البيان للطبري وبين المحرر الوجيز لابن عطية تناول فيه الموازنة بينهما في تفسير القرآن بالقرآن وفي تفسير القرآن بالسنة وفي تفسير القرآن بأقوال الصحابة والتابعين، وأيضاً تعامل الاثنين مع القراءات وتوجيهها، الموازنة بينهما في الاعتماد على اللغة العربية في كتابه، الموازنة بينهما في استنباط أحكام القرآن، الموازنة بينهما في ذكر الاسرائيليات في التفسير، الموازنة بينهما في الاهتمام بالعقيدة والرد على الفرق المخالفة، وكما هو معلوم أن الإمام الطبري معتقده معتقد السلف أما ابن عطية فقد كان يميل إلى رأى الأشاعرة فأيضاً وقف مع هذه المسألة بدقة، أيضاً وازن بينهما في ذكر أسباب النزول، ووزان بينهما في ذكر مباحث أورداها من أصول الفقه وعلوم القرآن وغير ذلك. ثم تحدث في القسم الثاني من الكتاب وهو صلب الكتاب في الحقيقة عن استدراكات ابن عطية في المحرر الوجيز على الطبري في جامع البيان ورتبها على ترتيب السور والآيات، وذكر في الخاتمة

د. يوسف العقيل:يذكر له رأي الباحث أم أنه فقط يوردها؟

الشيخ عبد الرحمن الشهري: لا بالعكس هو يذكر

د. يوسف العقيل:يناقشها؟

الشيخ عبد الرحمن الشهري: نعم يذكر أولاً القول الذي ذكره الطبري ثم يأتي بعد ذلك بقول ابن عطية ويضع مسائل الاستدراكات في كل سورة بأرقام منفصلة ثم يرتب هذه الاستدراكات حسب ترتيب السور ثم ينقل حجة الإمام الطبري في المسألة المستدركة عليه وكذلك حجة القاضي ابن عطية من نص كلامهما فإن لم يذكرا الدليل أو أحدهما التمس الباحث ما يقوي اتجاه كل منهما مما يقف عليه في كتب التفسير أو يرى أنه يصلح لذلك أو لأحدهما في كتبه الأخرى دليلاً وإن لم يشر إليه أحد وإذا لم يجد هو دليل لهذا القول الذي ذكره الطبري أو ابن عطية فإنه يحاول أن يذكر دليلاً يعني مثلاً إذا ذهب الطبري قول فيقول لعله ذهب إلى هذا القول بسبب كذا وكذا وكذا.

د. يوسف العقيل:(كلمة غير واضحة)  في هذا محتوى هذا الاستدراكات.

الشيخ عبد الرحمن الشهري: بالضبط ثم يقول هو أنني حرصت على ذكر آراء العلماء في استدراك القاضي ابن عطية على الإمام الطبري فرجع إلى الكتب التي ينقل أصحابها أقوال ابن عطية واستدراكاته ويقول أنه قد وجد لأكثر الاستدراكات ذكراً في تلك الكتب إلا أن أصحابها في أحيان كثيرة يكتفون بذكر الاستدراك دون تعقيب عليه. ثم أيضاً يبدي ما يرى أنه الحق في كل استدراك مصرحاً في الغالب أن هذا الاستدراك وارد على الإمام الطبري أو غير وارد وقد يكتفي بترجيح الإمام الطبري أو ما يراه القاضي ابن عطية فيدرك القارئ من خلال البحث الجهد الذي بحثه أو الذي قام به الباحث الأستاذ الدكتور شايع بن عبده الأسمري في كتابه "استدراكات ابن عطية في المحرر الوجيز على الطبري في جامع البيان عرضاً ودراسة".

د. يوسف العقيل:شكر الله لكم دكتور عبد الرحمن بن معاضة الشهري عضو هيئة التدريس بجامعة الملك سعود هذا العرض لكتاب "استدراكات ابن عطية في المحرر الوجيز على الطبري في جامع البيان عرضاً ودراسة" لمؤلفه الأستاذ الدكتور شايع بن عبده شايع الأسمري، شكر الله لكم وأدعوكم مستمعي الكرام للانتقال معنا للفقرة التالية.

******************

الفقرة الرابعة: "مناهج المفسرين" مع الدكتور خالد بن عثمان السبت عضو هيئة التدريس بجامعة الدمام.

******************

الشيخ خالد السبت: أيها الإخوة المستمعون والمستمعات أرحب بكم وأسأل الله لي ولكم علماً نافعاً، وسيكون حديثنا في هذه الحلقة متمماً لما قبلها من الحديث عن تفسير ابن جرير رحمه الله. ففي هذه الحلقة نتحدث عن منهجه في هذا الكتاب فهو في هذا الكتاب قد جمع بين الرواية والدراية فهو يصدّر تفسيره للآية بالمأثور عن النبي صلى الله عليه وسلم وبما روي عن الصحابة والتابعين بالأسانيد فيقول: القول في تأويل قوله تعالى كذا وكذا ويستعرض الروايات الواردة في تأويلها بعد أن يذكر المعنى الإجمالي للآية فهو بعد كل آية يذكر المعنى العام ثم بعد ذلك إن كان فيها أقوال ساق تلك الأقوال مقرونة بحجة أصحابها من رواية ودراية ثم يتعرض لتوجيه الأقوال ويرجح بعضها على بعض من خلال الروايات واللغة إعراباً وتركيباً وشعراً. ولما كان الطبري رحمه الله إماماً في الفقه فقد تعرض في هذا التفسير للأحكام وذكر أقوال العلماء في كثير من المسائل الفقهية وناقشها ورجّح بعضها على بعض مستدلاً على هذا الترجيح بالأدلة النقلية والنظرية، وإذا أردنا أن نتكلم على منهجه في التفسير عبر نقاط محددة موجزة فنقول:

أولاً: إن أبرز سمة في هذا الكتاب هي أنه يُعنى بالتفسير بالمأثور ويسوق هذه الروايات بأسانيدها لكنه لا يتوجه إليها بالنقد إلا في القليل النادر ولعل عذره في ذلك أنه ساق السند فخرج من العُهدة.

الثاني من معالم منهجه: أنه يُعنى باللغة في هذا التفسير وقد مكّنه من ذلك غزارة علمه بالعربية كما أنه أفاد من كثير من علماء اللغة كالفرّاء وأبي عبيدة والأخفش والكسائي وقطرب وغير هؤلاء. وكان رحمه الله لا يُجوّز توجيه كلام الله تعالى إلا إلى الأغلب الأشهر من معانيه عند العرب إلا أن تقوم حجة على شيء منه بخلاف ذلك فيسلّم لها فلا يُجوّز صرف اللفظ عن ظاهره إلا بقرينة وهو يكرر هذا المعنى كثيراً في هذا التفسير.

الثالث من هذه المعالم: أنه يُعنى في هذا التفسير بالجوانب النحوية والإعرابية وكان باعه طويلاً في هذا العلم وقد علّل إيراده هذه الأعاريب والقضايا النحوية بكون اختلاف وجوه الإعراب مؤثرة في وجوه التأويل والتفسير كما ذكر في أول هذا الكتاب وقد أفاد رحمه الله كثيراً من كتاب معاني القرآن للفرّاء.

الرابع من هذه المعالم: الإكثار من الشواهد الشعرية وذلك لأن الشعر ديوان العرب وهذا أمر لا يخفى.

الخامس من هذه المعالم: هو أنه يورد القراءات ويرجّح بينها وهو إمام في القراءات وله كتاب كبير في هذا الباب ذكر بعضهم أنه رأى هذا الكتاب في ثمانية عشر مجلداً ذكر فيه جميع القراءات من المشهور والشواذ وعلّل ذلك وشرحه وكان له اختيار في القراءة لم يخرج بها عن المشهور.

السادس من هذه المعالم: هو أنه اعتمد في هذا الكتاب مذهب السلف في الاعتقاد وانتصر له وردّ ما خالفه وهي مزية عظيمة من أجلّ المزايا التي تميّز بها هذا الكتاب على غيره من الكتب.

السابع من هذه المعالم: هو أنه أورد كثيراً من الروايات الإسرائيلية وقد تعرض لبعضها بالنقد وترك التعليق على كثير منها وذلك أنه أوردها بالأسانيد.

ثم إن هذا الكتاب لم ينقل مؤلفه رحمه الله من تفسير غير موثوق به فهو لم يُدخل في كتابه شيئاً من المرويات عن محمد بن السائب الكلبي ولا مقاتل بن سليمان ولا عن محمد بن عمر الواقدي لأنهم عنده ضعفاء. أكتفي بهذا القدر في هذه الحلقة وللحديث بقية في الحلقة القادمة إن شاء الله تعالى، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

******************

 

د. يوسف العقيل: إلى هنا أيها الإخوة الكرام نصل إلى ختام هذه الحلقة لنا بكم لقاء قادم بإذن الله تعالى نسعد بتواصلكم على هاتف البرنامج 0541151051 وإلى لقاء مقبل والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. 



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل