وقفة تدبرية في سورة النبأ

وقفة تدبرية في سورة النبأ

(إعداد موقع إسلاميات)

انفردت سورة النبأ بذكر لفظ (النبأ) فيها ولم يرد في موضع آخر في القرآن بهذه الصيغة (الإسم المعرّف) وكذلك انفردت السورة بورود لفظ (كِذّاباً) وتكرر مرتين. ومن التأمل في هاتين الكلمتين ودلالة تفرّد السورة بهما وتناسبهما مع محور السورة وسياقها وموضوعاتها يمكن أن نصل إلى أن النبأ وهو الخبر عن يوم البعث نبأ عظيم الناس تجاهه فريقان:

فريق كذّب به وعاند واستكبر (وَكَذَّبُوا بِآيَاتِنَا كِذَّابًا (28)) فكانت عاقبته يوم القيامة جهنم خالداً فيها جزاء له على تكذيبه الشديد بيوم البعث

 

فريق آمن وصدّق بيوم البعث لما جاءه نبأه وعمل في دنياه استعداداً لهذا اليوم العظيم فكان عاقبته يوم القيامة (لَّا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا كِذَّابًا (35)) يجزيهم الله سبحانه وتعالى على تصديقهم بالبعث وتحمّلهم لتكذيب المنكرين له وصمّ آذانهم عن تكذيبهم به في الدنيا بأن يحفظ آذانهم من سماع أي تكذيب مطلقاً.



التعليقات

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل