تفسير سورة السجدة - المجلس الأخير - د . محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية

تفسير سورة السجدة - المجلس الأخير د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية (وَلَقَدْ آَتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ فَلَا تَكُنْ فِي مِرْيَةٍ مِنْ لِقَائِهِ وَجَعَلْنَاهُ هُدًى لِبَنِي إِسْرَائِيلَ ﴿٢٣﴾ وَجَعَلْنَا مِنْهُمْ أَئِمَّةً يَهْدُونَ بِأَمْرِنَا لَمَّا صَبَرُوا وَكَانُوا بِآَيَاتِنَا...

المزيد... »

تفسير سورة السجدة - 2 - د . محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية

تفسير سورة السجدة - 2 د . محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ مَا لَكُمْ مِنْ دُونِهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا شَفِيعٍ أَفَلَا تَتَذَكَّرُونَ (4) يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى...

المزيد... »

تفسير سورة السجدة - 1- د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة

تفسير سورة السجدة - 1 د . محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية سورة السجدة وهذه السورة من السور المكية وورد في فضلها أن النبي e كما في البخاري كان يقرأ هذه السورة u فجر كل جمعة هي وسورة الإنسان وفي بعض الروايات يديم عليها u . هذه السورة ما سبق من السور كان لها مسميات أو مسمى واحد لكن هذه السورة لها كثير...

المزيد... »

تفسير سورة لقمان - المجلس الأخير - د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة

تفسير سورة لقمان - المجلس الأخير د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية ( وَلَوْ أَنَّمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ شَجَرَةٍ أَقْلَامٌ وَالْبَحْرُ يَمُدُّهُ مِنْ بَعْدِهِ سَبْعَةُ أَبْحُرٍ مَا نَفِدَتْ كَلِمَاتُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ ﴿٢٧﴾ مَا خَلْقُكُمْ وَلَا بَعْثُكُمْ إِلَّا كَنَفْسٍ...

المزيد... »

تفسير سورة لقمان - 3- د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة

تفسير سورة لقمان - 3 د. محمد بن عبد الله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية (يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ ﴿١٧﴾ وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا إِنَّ اللَّهَ لَا...

المزيد... »

تفسير سورة لقمان - 2- د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة

تفسير سورة لقمان - 2 د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية ( وَلَقَدْ آَتَيْنَا لُقْمَانَ الْحِكْمَةَ أَنِ اشْكُرْ لِلَّهِ وَمَنْ يَشْكُرْ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ حَمِيدٌ ﴿١٢﴾ وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ...

المزيد... »

تفسير سورة لقمان - 1- د. محمد بن عبدالله الخضيري - دورة الأترجة

تفسير سورة لقمان د. محمد بن عبد الله الخضيري - دورة الأترجة القرآنية (الم ﴿١﴾ تِلْكَ آَيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ ﴿٢﴾ هُدًى وَرَحْمَةً لِلْمُحْسِنِينَ ﴿٣﴾ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالْآَخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ ﴿٤﴾ أُولَئِكَ عَلَى هُدًى مِنْ رَبِّهِمْ وَأُولَئِكَ...

المزيد... »

تفسير سورة الروم - 3- د. محمد الربيعة - دورة الأترجة

تفسير سورة الروم - المجلس الأخير د. محمد الربيعة - دورة الأترجة القرآنية (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُمْ ثُمَّ رَزَقَكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يُحْيِيكُمْ هَلْ مِنْ شُرَكَائِكُمْ مَنْ يَفْعَلُ مِنْ ذَلِكُمْ مِنْ شَيْءٍ سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴿٤٠﴾ ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ...

المزيد... »

تفسير سورة الروم - 2- د. محمد الربيعة - دورة الأترجة

تفسير سورة الروم - 2 د. محمد الربيعة - دورة الأترجة القرآنية   ( وَمِنْ آَيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِلْعَالِمِينَ ﴿٢٢﴾ وَمِنْ آَيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ...

المزيد... »

تفسير سورة الروم - 1- د. محمد الربيعة - دورة الأترجة

تفسير سورة الروم - 1 د. محمد بن عبد الله الربيعة – دورة الأترجة القرآنية  (الم ﴿١﴾ غُلِبَتِ الرُّومُ ﴿٢﴾ فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُمْ مِنْ بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ ﴿٣﴾ فِي بِضْعِ سِنِينَ لِلَّهِ الْأَمْرُ مِنْ قَبْلُ وَمِنْ بَعْدُ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ ﴿٤﴾ بِنَصْرِ اللَّهِ يَنْصُرُ...

المزيد... »


استضافة مجانية من موقع مدونات عبر ! | الموقع غير مسؤول عن محتويات المدونة، فقط صاحب المدونة يتحمل كامل المسؤولية عن مضامينها | التبليغ عن مخالفة- Report copyright abuse | سياسة الخصوصية |نسخة الموبايل